«زايد الخيرية» تبحث التعاون مع «تحقيق أمنية»

استقبلت مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وفداً من مؤسسة «تحقيق أمنية»، لبحث آفاق التعاون المستقبلي.

وذلك في إطار سعي المؤسسة لتوسيع نشاطها والتعاون مع مختلف المؤسسات والجمعيات والجهات الرسمية في الدولة. جاء ذلك خلال اجتماع عقد في مقر المؤسسة بأبوظبي، بحضور حمد بن كردوس العامري المدير العام للمؤسسة، والشيخة موضي بنت محمد آل نهيان عضو مجلس أمناء مؤسسة «تحقيق أمنية».

وهاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحقيق أمنية»، إلى جانب محمد سعيد القبيسي مدير إدارة المشاريع والبرامج في المؤسسة، حيث تضمن اللقاء استعراضاً لأنشطة المؤسسة وبرامجها ومشاريعها على الصعيدين العالمي والمحلي والاطلاع على الفرص التي من شأنها تعزيز التعاون الثنائي بين الجانبين، وخاصة فيما يتعلق بقضايا الصحة والتعليم.

حرص

وأكد حمد سالم بن كردوس العامري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، أن المؤسسة حريصة على توسيع دائرة علاقاتها مع مختلف الهيئات والمؤسسات الفاعلة في الدولة للمساهمة بتعزيز المساهمات الإنسانية ودعم المحتاجين خصوصاً في مجالات الصحة والتعليم.

جهود

وأشار العامري إلى جهود المؤسسة التي تبذلها لتحقيق التنمية على الصعيدين المحلي والدولي من خلال البرامج الخيرية والإنسانية التي أطلقتها المؤسسة منذ بدايتها، ذلك بالإضافة علاقات التعاون مع المنظمات والجهات الدولية والإقليمية والمحلية.

ومن جانبه توجّه هاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحقيق أمنية» بالشكر والتقدير إلى حمد سالم كردوس العامري، المدير العام لمؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وجميع القائمين على المؤسسة والعاملين فيها على جهودهم المبذولة لغرس السعادة والأمل لدى كافة أفراد المجتمع في دولة الإمارات.

مُثمّناً هذا التبرع السخي والكريم من مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، الهادف إلى المساهمة في دعم جهود مؤسسة «تحقيق أمنية» وتحقيق أهدافها الإنسانية النبيلة وتمكينها من تنفيذ استراتيجيتها القائمة على تحقيق أمنيات المزيد من الأطفال المصابين بأمراض خطيرة تُهدّد حياتهم.

تعليقات

تعليقات