الإمارات تعد شباباً واعداً في حماية حقوق الإنسان - البيان

شما المزروعي خلال اجتماعها بلجنة مكافحة جرائم الاتجار بالبشر:

الإمارات تعد شباباً واعداً في حماية حقوق الإنسان

شما المزروعي خلال اجتماعها باللجنة الوطنية لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر | وام

أكدت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب أن هناك رؤية مستقبلية لحكومة دولة الإمارات في إعداد شباب واعد في مجال الدفاع عن حقوق الانسان، مؤكدة استعداد الشباب لاستثمار الفرص المتاحة ضمن المشاريع التي تتبناها المؤسسة الاتحادية للشباب والتي ستساهم في تطوير خبرات الشباب وتنمية مهارات الإبداع لديهم.

جاء ذلك خلال اجتماعها باللجنة الوطنية لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر برئاسة أحمد عبدالرحمن الجرمن مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون حقوق الإنسان والقانون الدولي، نائب رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر.

وأشادت معالي شما المزروعي - خلال الاجتماع، بمبادرات اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، ولا سيما تلك التي تهدف إلى إشراك وتفعيل فئه الشباب في التوعية بهذه الجريمة وكيفية التعامل معها، مشيرة إلى أهمية بناء قدرات الشباب في العديد من المواضيع المهمة ذات الصلة بحماية وصون حقوق الإنسان، ومنها الاتجار بالبشر.

تعزيز

بدوره أشار أحمد الجرمن إلى أن اللجنة الوطنية في اجتماعها الـ42، التي عقدت برئاسة معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر قررت تفعيل وتعزيز التعاون مع فئة الشباب لنشر التوعية بهذه الجريمة لهذه الفئة المهمة في المجتمع مما سيساهم بشكل كبير في تنفيذ استراتيجية اللجنة المبنية على خمس ركائز تتمثل في الوقاية والمنع، والملاحقة القضائية، والعقاب، وحماية الضحايا، وتعزيز التعاون الدولي.

وخلال الاجتماع قدّم أحمد الجرمن عرضاً للجهود التي تقوم بها الدولة في مكافحة هذه الجريمة، وبالأخص ما يتعلق ببرامج التوعية التي تعد واحدة من أهم العناصر للحد من هذه الجريمة،.

كما طرح الجانبان عدداً من المبادرات التي من شأنها إشراك وتعزيز دور الشباب والعمل التطوعي والإبداعي لديهم في الجهود التي تقوم بها اللجنة الوطنية في تنفيذ حملاتها التوعوية والأنشطة الأخرى التي تستهدف الجمهور بشكل عام والضحايا المحتملين بشكل خاص.

وقد تم الاتفاق على إنشاء فريق مصغر بين الطرفين للعمل معاً على تطوير حزمة من المبادرات ليتم دراستها واعتمادها وتنفيذها لاحقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات