«دفاع مدني عجمان» يحقق أمنية طفل مواطن في خوض تجربة الإطفائيين

الطفل عيسى نوح تعرّف إلى مهام وواجبات رجل الإطفاء | من المصدر

تمنى الطفل الإماراتي عيسى نوح أن يخوض تجربة الإطفائيين من بداية انطلاق صافرة الإنذار، التي تدل على وجود بلاغ لحريق حتى عودتهم إلى مقر عملهم، وأن يعيش تجربة البطولة، التي يحلم بها دائماً عندما كان يسمع جرس الإنذار من مسكنه الذي يقع بالقرب من مبنى الدفاع المدني، يشاهد سيارات الإطفاء والإسعاف الوطني تنطلق بسرعة إلى موقع الحادث، وذلك من شدة إعجابه بمهام ودور رجال الإطفاء البطولي في مكافحة النيران وإنقاذ الأرواح.

وخلال زيارة الإطفائيين لإحدى المدارس بعجمان، لتقديم محاضرات توعية، سارع الطفل عيسى الذي يبلغ من العمر «5 سنوات»، بإبلاغهم عن حلمه، فبادرت الإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان بتحقيق أمنيته، وأخذته في جولة ميدانية في مختلف الأقسام، وتعرف على معدات وآليات ومركبات الدفاع المدني، ومهام الأفراد ومدى الخطورة التي تواجه رجال الإطفاء أثناء مكافحة النيران، كما خاض تجربة بسيطة في كيفية استخدام طفايات الحريق، واستمع لشرح حول الإجراءات التي يجب أن يفعلها في حال وقوع حريق بالمنزل.

والتقى الطفل عيسى نوح، بالعميد عبدالعزيز علي الشامسي مدير عام الإدارة، ورحب به، وعرفه بمهام وواجبات رجل الإطفاء، مقدماً هدية تذكارية له.

وأكد العميد عبدالعزيز الشامسي حرص الدفاع المدني في توثيق التعاون الإيجابي مع فئات المجتمع الذي يأتي انسجاماً مع استراتيجية الإدارة، والتي تسعى إلى توطيد العلاقة مع الجمهور، مضيفاً أن تحقيق أمنية الطفل تساهم في إبراز دور الدفاع المدني في حماية الناس من مخاطر الحوادث والكوارث الطبيعية والحفاظ على ممتلكاتهم.

تعليقات

تعليقات