شرطة دبي تكّرم موظفة متميزة من أصحاب الهمم

كرّم العميد عبد القادر محمد البناي، مدير مركز شرطة الموانئ في دبي، المدني سميرة عبد ربه ثابث من أصحاب الهمم، لتميزها في تأدية عملها وتقديم الأفكار والمقترحات البناءة لتحسين مستوى الأداء، والارتقاء بمنظومة الخدمات المقدمة في المركز، ومن ذلك مقترحها لإنشاء خطوط أرضية بارزة بمواصفات عالمية تمتد من المواقف الخارجية للمركز، ولغاية موظفي الاستقبال، بما يسهم في إرشاد أصحاب الهمم من المكفوفين للوصول بيسر وسهولة إلى الموظفين وإنجاز معاملاتهم، وقد تم تعميمها على مستوى الشرطة، كما قامت المدني سميرة بصناعة مجسم لرجل شرطة وربطه بجهاز إلكتروني يقيس مستوى رضا العملاء عن الخدمات المقدمة، وعمدت إلى بث روح السعادة والإيجابية بين الموظفين من خلال نشر عبارات متفائلة تحفز على العمل والإنتاجية في مقر عملهم، إلى جانب اقتراحها بإنشاء مصاعد ذكية تعمل بالطاقة الشمسية لأصحاب الهمم حال انقطاع التيار الكهربائي، ومقترحات وأفكار عديدة أخرى.

وأعربت سميرة ثابت عن سعادتها بالتكريم، موجهة شكرها للعميد عبد القادر البناي ونائبه العقيد سعيد المدحاني، ومجلس أصحاب الهمم على تقديرهم ودعمهم المستمر، مشيرة إلى العديد من مقترحاتها، منها ما هو مطبّق ومنها ما هو قيد الدراسة والتطبيق، ومن ذلك مقترحها لإنشاء مواقف لموظفي مراكز شرطة دبي من أصحاب الهمم داخل المراكز، والتي تم تطبيقها وتعميمها على مستوى الشرطة، إلى جانب تصميمها للوحة جدارية في مركز شرطة الموانئ بعنوان «بانوراما عام زايد»، التي تتضمن صوراً لإنجازات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأقوال مأثورة له، وتتغير تلك الصور والعبارات شهرياً ويمكن للموظفين المشاركة فيها، كذلك تصميمها لمجسمات مفرّغة ثلاثية الأبعاد للشيخ زايد، رحمه الله، وأخرى لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتنظيمها لأداء النشيد الوطني بلغة الإشارة في ملتقى السعادة والإيجابية، الذي نظمته شرطة دبي بداية العام الجاري، وغيرها من المقترحات الأخرى.

تعليقات

تعليقات