«بعثة حكومة دبي».. إشراف ميداني على راحة وسلامة ضيوف الرحمن

تتابع إدارة بعثة الحج الرسمية لحكومة دبي إشرافها الميداني على الخيام، والتأكد من توفر جميع مستلزماتها ذات العلاقة براحة وسلامة ضيوفها حجاج بيت الله الحرام، كما ضاعفت دروسها التوعوية وجلساتها المعرفية الفقهية لأعضائها كي تضمن حسن أدائهم للمناسك على أكمل وجه، وذلك بتوجيهات مباشرة من الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني المدير العام لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي.

وأشاد مروان الشحي رئيس البعثة بالتعاون الكبير والتسهيلات التي قدمتها المملكة العربية السعودية ومكتب شؤون حجاج دولة الإمارات العربية المتحدة التابع للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالدولة، من أجل راحة الحجيج وتلك الخطط الميسرة، التي تمكن الجميع من أداء الحج في ضوء الضوابط الشرعية التي أمر بها النبي صلى الله عليه وسلم، وعملها هو وأصحابه رضوان الله عليهم أجمعين وأوصى بها الفقهاء، يرحمهم الله تعالى.

استعداد بدني

وأكد الشحي سلامة الحجيج واستعدادهم الروحي والبدني للبدء بالمناسك لا سيما أن حركتهم بدأت في يوم التروية إلى منى استعداداً للوقوف بعرفة ثم لإكمال بقية المناسك وأن خيام البعثة مكتملة الجاهزية من تبريد ومنامة وطعام وشراب ومستلزمات وكوادر ومعدات طبية، وفيها جميع متطلبات المكوث أو الإقامة أو المبيت طيلة أيام أداء المناسك، وهذه الجاهزية تشمل منى وعرفة ومزدلفة.

ومن جانبه أكد هلال الفيلي إعلامي البعثة أن إدارة البعثة بعد انتهائها من أداء مناسك العمرة الجمعة وتنوع زياراتها للأماكن التاريخية بمكة في ضوء برنامجها المعدّ مسبقاً عمدت إلى الإشراف الميداني، والتأكد من جاهزية الخيام في الأماكن المخصصة لبعثة حكومة دبي في المشاعر المقدسة.

تعليقات

تعليقات