افتتاح الدورة الثالثة للجنة المشتركة بين الإمارات وأوكرانيا في كييف

أنور قرقاش: سمعة الإمارات وسجلها التنموي يعززان تواصلها الدبلوماسي

أكد معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أن التواصل الدبلوماسي الإماراتي المكثف تعززه سمعه الدولة وسجلها التنموي.

وقال معاليه في تغريدة عبر حسابه في"تويتر": إجتماع مثمر مع معالي بافلو كليمكن وزير خارجية أوكرانيا في كييف، لقاء تناول العلاقات الثنائية والملفات السياسية، تواصلنا الدبلوماسي المكثف تعززه سمعة الإمارات وسجلها التنموي".

وافتتحت في العاصمة الأوكرانية كييف أمس أعمال الدورة الثالثة للجنة المشتركة بين الإمارات وأوكرانيا التي تستمر يومين.

ومن المقرر أن يعقد اجتماع اللجنة على المستوى الوزاري اليوم، حيث يترأس جانب الدولة معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومن الجانب الأوكراني إيغور ناساليك وزير الطاقة وصناعة الفحم.

وترأس الاجتماع التحضيري لكبار مسؤولي اللجنة امس محمد شرف، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية والتجارية وناتاليا بوكيو نائب وزير الطاقة وصناعة الفحم الأوكرانية.

ويضم وفد الدولة ممثلين عن عدد من الوزارات والهيئات الحكومية والقطاع الخاص تشمل وزارات الثقافة وتنمية المعرفة والطاقة والصناعة والموارد البشرية والتوطين والاقتصاد، واتحاد غرف التجارة والصناعة والهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية والهيئة الاتحادية للجمارك والهيئة العامة للرياضة ووكالة الإمارات للفضاء والمصرف المركزي ودائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي ودائرة التنمية الاقتصادية - دبي ومصدر وشركة مبادلة وموانئ دبي العالمية.

وفي مستهل الاجتماع التحضيري أشاد الجانبان بعمق العلاقات الوطيدة التي تربط البلدين الصديقين مؤكدين أهمية مثل هذه اللقاءات لتطوير العلاقات الثنائية.

وتم خلال الاجتماع بحث سبل دعم وتطوير العلاقات الثنائية إلى مستويات أعلى واستكشاف مجالات جديدة للتعاون الثنائي في مختلف الميادين منها الاقتصادية والتجارية والاستثمارية ومجال الطاقة والنفط والغاز وفي المجال المالي والمصرفي والتعليم والصحة ومجال النقل.

وأعرب محمد شرف عن شكره لناتاليا بوكيو وللجانب الأوكراني على حسن الضيافة والاستقبال معرباً عن أمله بأن تكون الدورة الثالثة للجنة المشتركة بين دولة الإمارات وأوكرانيا مثمرة لكلا البلدين الصديقين.

ونقل محمد شرف لرئيس وأعضاء الوفد الأوكراني تحيات سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وأمنيات سموه لحكومة وشعب أوكرانيا دوام التقدم والازدهار.

علاقات متنامية
وقال مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية والتجارية إن اجتماع اليوم يأتي في ظل تنامي العلاقات الثنائية بين بلدينا الصديقين خصوصاً في ظل الجهود الكبيرة التي تبذلها حكومتا البلدين لتعزيز التعاون في المجالات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والتي كان آخرها الاتفاق في شهر نوفمبر من العام الماضي على الإعفاء المتبادل من تأشيرات الدخول لمواطني البلدين، داعياً جميع الأطراف المشاركة في اللجنة إلى البناء على هذه الجهود والتقدم بالمبادرات التي تساهم في تعزيز العلاقات الثنائية وبما يسهم في تحقيق تطلعات القيادة العليا في كلا البلدين.

وأشاد محمد شرف بالارتفاع الملحوظ في حجم التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات وأوكرانيا والذي ارتفع من حوالي 439 مليون دولار عام 2016 إلى ما يقارب 666 مليون دولار عام 2017 وبمعدل نمو سنوي متميز يناهز 34 بالمئة، بالإضافة إلى ارتفاع التبادل التجاري غير النفطي خلال النصف الأول من العام 2018 بحوالي 27 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لافتاً إلى أن ذلك يعتبر مؤشراً على استمرار التطور في العلاقات الاقتصادية بين البلدين وبما يشكل حافزاً لمزيد من الجهود المشتركة لاستكشاف المزيد من الفرص التجارية في مختلف القطاعات.

ودعا مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية والتجارية الجانب الأوكراني إلى استثمار المكانة المتميزة والبنية التحتية وبيئة الأعمال والاستثمار المتطورة التي تمتلكها دولة الإمارات والتي جعلت منها بوابة رئيسية للوصول إلى أسواق المنطقة والتي يناهز حجم أسواقها 7.6 ترليونات دولار ويناهز عدد سكانها الـ 2 مليار نسمة،.

تعليقات

تعليقات