وفد «سفراء شباب الإمارات» يزور الأطفال المرضى بمستشفى شنغهاي

زار وفد برنامج سفراء شباب الإمارات المشارك في مرحلة المستوى المتقدم من البرنامج الذي يضم 13 طالباً وطالبة، الأطفال المرضى في مستشفى مدينة شنغهاي الصينية، وذلك بحضور راشد مطر الصيري القمزي القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة في جمهورية الصين الشعبية.

واطمأن الوفد خلال الزيارة على صحة الأطفال وتبادل معهم الأحاديث باللغة الصينية، وقدم لهم العديد من الهدايا والألعاب المتنوعة إضافة إلى هدايا تذكارية تعبر عن تراث دولة الإمارات العربية المتحدة وثقافتها وتاريخها.

والتقطت الصورة التذكارية لوفد الإمارات والكادر الطبي في مستشفى الأطفال في شنغهاي الذين عبروا عن شكرهم لقنصل عام الإمارات وسفراء شباب الإمارات للزيارة التي رسمت البهجة على وجوه الأطفال المرضى وبثت السعادة في نفوسهم.

وتأتي زيارات الوفد في إطار أهداف البرنامج الرامية إلى تعزيز التواصل مع الشعب الصيني في مختلف المجالات الاجتماعية والثقافية وتوطيد أواصر العلاقات بين شباب دولة الإمارات العربية المتحدة ونظرائهم في جمهورية الصين الشعبية، إلى جانب تطوير قدرات الكوادر الوطنية الشابة وتزويدهم بما يؤهلهم لتولي مناصب بارزة في القطاعات الاقتصادية الأساسية.

وينظم البرنامج تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإشراف مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي العهد في أبوظبي بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي وسفارات الدول في دولة الإمارات.

ومن جانبهم أعرب الطلاب المشاركون في البرنامج عن فخرهم وسعادتهم بتنفيذ مختلف الأعمال الإنسانية على نهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسعيهم الدائم إلى تخليد سيرته خاصة في مجال تعزيز قيمة العمل الإنساني ومد جسور التواصل بين المجتمعات المختلفة.

تعليقات

تعليقات