بحث العلاقات الثنائية والتعاون بين الإمارات وزنجبار

بحثت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، خلال ترؤسها وفد الدولة الزائر لإقليم زنجبار في جمهورية تنزانيا الاتحادية، توثيق العلاقات الثنائية والتعاون بين دولة الإمارات وزنجبار.

وأكدت معالي ريم الهاشمي خلال الزيارة أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تحرص على تعزيز العلاقات الثنائية وعلى بناء جسور متينة من التعاون مع الأصدقاء في القارة الأفريقية في إطار المبادئ الإنسانية التي أرساها القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، خاصة أن الإمارات تحتفل هذا العام بمئوية زايد.

واستهلت معالي ريم الهاشمي زيارتها عاصمة إقليم زنجبار «أنغوجا» بلقاء مع الدكتور علي محمد شين، رئيس الإقليم، وعدد من كبار المسؤولين بالحكومة، حيث تم بحث توطيد علاقات التعاون القائمة بين الجانبين في العديد من المجالات التجارية والاقتصادية والسياحية والتنموية وبناء شراكات واستثمارات تخدم مصالح الجانبين والشعبين الصديقين.

كما اجتمعت معاليها مع وزير خارجية جمهورية تنزانيا المتحدة الدكتور أوغسطين ماهيغا في دار السلام، وذلك في ختام زيارتها.

وقام أعضاء وفد الدولة خلال زيارتهم التي استغرقت يومين بزيارة ميدانية لجزيرة «بيمبا»، وهي الجزيرة الثانية من أرخبيل زنجبار، التقوا خلالها بعدد من المسؤولين وبحثوا تطوير العلاقات.

تعليقات

تعليقات