إنجاز 600 مظلة انتظار حافلات مكيّفة في أبوظبي

أعلنت دائرة النقل بإمارة أبوظبي عن إنجاز مشروع تطوير مظلات انتظار حافلات النقل العام في الإمارة، والذي يشمل تطوير 600 مظلة منها 400 مظلة في مدينة أبوظبي وضواحيها ومنطقة الظفرة، و200 مظلة في مدينة العين وضواحيها.

وأكدت الدائرة ممثلة بمركز النقل المتكامل أنها ستقوم بترسية عقد مشروع تطوير المظلات الخاصة بمدينة العين بحلول نهاية العام الجاري للتنفيذ على مدى 18 شهراً، ويأتي ذلك في إطار الجهود التي تبذلها دائرة النقل بإمارة أبوظبي لإرساء نظام نقل متكامل ومستدام والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة في قطاع النقل بالحافلات العامة، بما يعزز تجربة المتعاملين في استخدام تلك الحافلات.

وقال المهندس أحمد عتيق المزروعي مستشار سمو رئيس دائرة النقل، رئيس فريق النقل بالحافلات والباصات المائية، أمس خلال جولة ميدانية إعلامية على محطات الحافلات في مدينة أبوظبي، استعرضت خلالها أبرز التحديات والخطط المستهدفة للفترة الممتدة بين عامي 2018 و2020: «إن مشروع التطوير يجسد تطلعات القيادة الحكيمة لإرساء بنية تحتية متطورة في قطاع النقل وبيئة معيشية مستدامة في إمارة أبوظبي مدعومة بخدمات نوعية تصب في خدمة الوطن والمجتمع وتثري تجربة الجمهور».

وأضاف المزروعي: «إن المشروع يشمل في عام 2018، إنجاز 100 مظلة في أبوظبي وضواحيها بتكلفة إجمالية تُقدر بنحو 35 مليون درهم، علماً بأنه قد تم تركيب 23 مظلة منها حتى الآن، فضلاً عن وجود 130 مظلة مكيفة نفذت في السابق». وأوضح أن المشروع يواكب الطلب المتزايد من سكان الإمارة على استخدام حافلات النقل العام نظراً لمساراتها المتنوعة والمتكاملة والخدمات المريحة والمتطورة التي توفرها بين مختلف النقاط والمناطق بما فيها تجمعات قطاع الأعمال ومراكز التسوق والفنادق والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية وغيرها من الجهات الخدمية والمناطق الحيوية الأخرى.

أكبر مظلة في العالم

وأوضح أن الدائرة صممت أكبر محطة انتظار مظللة ومكيفة في العالم، بطول 16 متراً لتتسع إلى 60 شخصاً، بحسب المعيار الأوروبي الذي يشير إلى إمكانية وقوف 5 أشخاص في المتر الواحد، فيما يجرى العمل على إنجازها مقابل محطة الباصات الرئيسيّة في شارع المرور، وتستقبل في الساعة الواحدة 45 حافلة.

تعليقات

تعليقات