سوق مجتمعي ومحطة خدمة للأحياء بـ51 مليوناً - البيان

اتفاقيتان بين بلدية أبوظبي والقطاع الخاص

سوق مجتمعي ومحطة خدمة للأحياء بـ51 مليوناً

صورة

وقعت بلدية مدينة أبوظبي اتفاقيتي مساطحة مع شركات التطوير والاستثمار العقاري لإنشاء سوق مجتمعي في مدينة محمد بن زايد، وإنشاء محطة خدمة للأحياء السكنية في مدينة الشوامخ، وذلك بقيمة إجمالية بلغت 51 مليوناً و500 ألف درهم.

وقَّع الاتفاقيتين ممثلاً عن البلدية سيف بدر القبيسي المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، فيما وقع ناجي حسن الحارثي عن شركة ترايستار العقارية، والتي فازت بمشروع تشييد السوق المجتمعي، بينما وقع سالم محمد مبارك المنصوري، عن شركة فلوريدا لإدارة العقارات والتي ستنفذ بموجبها تشييد محطة الخدمة للأحياء السكنية في الشوامخ.

من جانبه، أكد المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي عقب توقيع الاتفاقيتين أن هذين المشروعين يأتيان ضمن منظومة متكاملة من المشاريع والمرافق الخدمية، التي تعتزم البلدية تنفيذها تجسيداً لرؤية حكومة أبوظبي الهادفة إلى تعزيز علاقات التعاون والشراكة مع القطاع الخاص، لا سيما على صعيد دفع عجلة التنمية الشاملة وتطوير المرافق العامة واستحداث المشاريع الجديدة التي يتطلبها المجتمع من أجل تقديم خدمات عصرية متكاملة وبأسلوب حضاري، وفقاً لأعلى المعايير العالمية.

وأشار إلى أن تطوير علاقات الشراكة مع القطاع الخاص من شأنه تطوير وتحسين البيئة الاستثمارية الجاذبة والمشجعة على رفع معدل النمو باستمرار بما يحقق رؤية حكومة أبوظبي وخطتها التطويرية الشاملة.

وأضاف القبيسي أن دائرة التخطيط العمراني والبلديات- بلدية مدينة أبوظبي حريصة على تعزيز علاقات التعاون مع القطاع الخاص، بهدف توطيد أركان الاقتصاد وجذب الاستثمارات والارتقاء المستمر بالخدمات، إضافة إلى توفير منظومة من المرافق الخدمية الحديثة.

وأشار إلي أن البلدية تواصل مع شركائها من القطاع الخاص والمؤسسات الحكومية تنفيذ الكثير من المشاريع الاستثمارية والترفيهية والخدمية والتي ستسهم في توفير أسباب السعادة والرفاهية لجميع السكان، ومنها على سبيل المثال لا الحصر مشروع القناة في منطقة المقطع ومشاريع الاستراحات الخارجية ومحطات الخدمة وغيرها الكثير من المشاريع القادرة على الارتقاء بجودة الحياة.

محلات ومرافق

على الصعيد ذاته، أكدت البلدية أن عقد تنفيذ السوق المجتمعي يتضمن تطوير وتشغيل السوق عن طريق القطاع الخاص، ويضم السوق محلات التجزئة، ومرافق مجتمعية، ومنصات خدمات حكومية للمجتمعات والأحياء السكنية بالنمط الذي يحقق تطلعات البلدية، وفقاً لفكرة «3 في 1» وهو الدمج ما بين المرافق المجتمعية ومحلات التجزئة الملائمة وعناصر خدمة العملاء، وتنص صيغة العقد على مبدأ المساطحة والتشغيل لمدة 30 سنة، وسنتين بناء، ويتوقع أن يبدأ تشغيل السوق في الربع الرابع من العام 2020.

وأوضحت أن السوق المجتمعي سيقام في الحوض رقم Z23 في مدينة محمد بن زايد على مساحة أرض تقدر بـ 23 ألفاً و316 متراً مربعاً، أما المساحة الطابقية للمشروع فتبلغ 13 ألفاً و989 متراً مربعاً، في حين تبلغ التكلفة التطويرية والإنشائية للسوق 36 مليون درهم.

محطة الخدمة

أما على صعيد محطة الخدمة التي ستقام في مدينة الشوامخ، أكدت البلدية أنها تأتي ضمن سلسلة من مشاريع محطات خدمة الأحياء السكنية التي تغطي مناطق البر الرئيسي، حيث يتم تطوير وتشغل المشروع عن طريق القطاع الخاص بتقديم مجموعة متنوعة من خدمات الصيانة في هذه المحطات والتي تشمل النجارة، خدمات إصلاح الأدوات المنزلي، خدمات السباكة والكهرباء والتكييف، تجارة الإطارات وقطع غيار السيارات، خدمات إصلاح السيارات وغسيلها، والعديد من الخدمات المتنوعة التي تلبي احتياجات المجتمع، ويتضمن عقد المساطحة إنشاء محطة الخدمة والتشغيل لمدة 30 سنة، ويستغرق ثلاث سنوات بناء، ويتوقع تشغيل المحطة في الربع الثالث من العام 2021.

وأوضحت البلدية أن مساحة الأرض التي ستقام عليها المحطة تبلغ 5 آلاف و585 متراً مربعاً في الحوض رقم SHM9 في الشوامخ، بينما تبلغ المساحة الطابقية للمشروع 4 آلاف و888 متراً مربعاً، وتبلغ التكلفة التطويرية للمحطة 15.3 مليون درهم.

جودة

تستهدف البلدية من وراء تشييد السوق ومحطة الخدمة رفع مستوى جودة الخدمات المقدمة للمدينتين، وتوفير المرافق الخدمية ومحلات تجزئة والمطاعم المناسبة ذات الجودة العالية، وتحسين معايير السلامة المرورية على الطرق الخارجية، وتعزيز سمعة وسمة أبوظبي كونها مثالاً رائداً على التنمية المستدامة والحياة العصرية الراقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات