حزمة مشاريع لتطوير أسواق الأسماك واللحوم والمواشي في رأس الخيمة

كشفت إدارة الصحة والبيئة في بلدية رأس الخيمة عن إطلاق عدد من مشاريع البنية التحتية لتطوير أسواق الإمارة، تتضمن إنشاء خطٍّ ثانٍ جديد لتوسعة المقصب المركزي بمنطقة الفلية لذبح الأغنام لرفع معدلات الذبح، ودراسة إنشاء مقاصب في مناطق أخرى، والبدء في تنفيذ مشروع تطوير أسواق الأسماك واللحوم والخضروات والماشية بناءً على تنامي النهضة التي تشهدها الإمارة في كافة المحاور والصعد.

وأوضحت شيماء الطنيجي مديرة إدارة الصحة العامة والبيئة في بلدية رأس الخيمة، أن الدائرة بدأت في تنفيذ مشاريع تطوير أسواق الأسماك واللحوم والخضروات في مناطق رأس الخيمة القديمة والمعيريض والفلية، نظراً لدور هذه الأسواق الحيوي في دعم الحركة الاقتصادية، وكمورد رئيسي للتجار والأفراد في الحصول على احتياجاتهم من الأسماك والخضار المحلية الطازجة.

وأشارت إلى أن تلك المشاريع تشمل تطوير صالات المزادات، ووضع اللوائح التنظيمية بعرض الأسماك مروراً بالهيكل الداخلي للأسواق ليشمل طريقة العرض وتنظيم عمليات البيع واستبدال دكك البيع وفق أحدث المواصفات الصحية لتتوافق مع أحدث الأنظمة البيئية.

تطوير وأضافت : يتضمن مشروع تطوير سوق المعيريض للأسماك تركيب وحدات تكييف جديدة لضمان راحة المتسوقين وخاصة خلال فترة الصيف وارتفاع درجات الحرارة، مشيرة إلى أن الدائرة تعمل على توفير جميع الخدمات التي يحتاجها الصيادون.

ولفتت إلى أن الدائرة بدأت بالفعل بتنفيذ مشروع تطوير شامل لجميع الملاحم ومحال بيع وذبح الطيور الحية من حيث التجهيزات ووسائل العرض والأدوات المستخدمة وبث الوعي الصحي في العاملين بها، وذلك لتفي بالشروط الصحية اللازمة لهذه الأنشطة.

وكشفت الطنيجي، عن وضع تخطيط كامل لسوق المواشي والأغنام في منطقة الفلية، بصدد تنفيذه بالفعل يتوفر به كل عوامل الأمن الحيوي من عيادة بيطرية وأطباء بيطريين مقيمين للكشف على الحيوانات الواردة للسوق.

مقاصب وأشارت إلى أن الدائرة بدأت في مشروع تطوير المقصب المركزي بمنطقة الفلية، وإضافة خط ثانٍ لذبح الأغنام لمواجهة الزيادة في معدلات الذبح التي يشهدها المقصب سنوياً.

تعليقات

تعليقات