«حماية البيئة» في رأس الخيمة تعزز ريادة الدولة عالمياً

أكد الدكتور سيف محمد الغيص المدير العام لهيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة، أن الهيئة أسهمت في حصول دولة الإمارات على المركز الأول على المستوى الخليجي والإقليمي للمنطقة العربية وقارة آسيا والمركز 28 على مستوى العالم في مؤشر صحة المحيطات للعام 2017، شأنها شأن جميع الهيئات والمؤسسات ذات الصلة بالشأن البيئي على مستوى الدولة، كما ساهمت الهيئة في تحقيق الإمارات للمركز 39 عالميا من حيث تأثير المياه على صحة الإنسان وفي تحقيق الإمارات للمرتبة 44 عالميا في مجال صيد الأسماك، من خلال رصد وتطبيق التشريعات والضوابط المنظمة لعمليات صيد الأسماك «أدوات وأوقات صيد الأسماك ومن ضمنها منع الصيد بالجرافات».

واستعرض في حوار مع وكالة أنباء الإمارات تطور العمل البيئي في الدولة تأسيا بنظرة القائد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي كان قدوة ومثالا يحتذى به، حيث زرع حب حماية البيئة والحفاظ على مواردها كجزء من حياة كل إنسان يعيش على هذه الأرض.

تعليقات

تعليقات