00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«شينخوا»: الإمارات وجهة واعدة للسياحة الصينية

الأماكن الترفيهية تستهوي الزائرين من الصين البيان

أكدت وكالة الأنباء الصينية الرسمية «شينخوا»، تحوّل دولة الإمارات إلى إحدى أهم الوجهات تفضيلاً لدى السياح الصينيين، خصوصاً بعد خطوة تسهيل إجراءات حصول الصينيين على تأشيرات الدخول للدولة، ونمو قطاع سياحة التسوق والترفيه.

وتوقع تقرير حديث، بثته الوكالة، ارتفاع أعداد السياح الصينيين إلى الإمارات بشكل مطرد خلال السنوات المقبلة، خصوصاً مع التنامي الملحوظ في أعداد السياح القادمين لأهداف ترتبط بالترفيه والتسوق، وهو ما يضاف إلى رجال الأعمال والباحثين عن فرص استثمارية في الإمارات.. مؤكداً أن معالم دبي المبهرة، تأتي في طليعة مناطق الجذب التي يقصدها السياح الصينيون.

كما توقع التقرير ارتفاع عدد السياح الصينيين إلى الدول الواقعة على طول مبادرة «الحزام والطريق»، إلى 150 مليون شخص، فيما سيبلغ حجم إنفاقهم حوالي 200 مليار دولار. ونقلت الوكالة الصينية، تصريحات عن عدد من العاملين في القطاع السياحي، حيث أكدوا أن نمو السياحة الترفيهية إلى الإمارات بدأ فعلياً في مضاعفة أعداد السياح الصينيين لها.

فرص التعاون

وأكد التقرير أن صناعة السياحة المتنامية بين الصين والإمارات، تفتح الباب أمام مزيد من الفرص للتعاون الصيني العربي، وتزيد من جهود التعاون لدى الجانبين، كما توسع مجالات وآفاق هذا التعاون.

وأبرز التقرير عدداً من أوجه التعاون السياحي بين الإمارات والصين خلال السنوات الأخيرة، ابتداء بالإعلان عن بناء علاقة شراكة «التشارك بالرمز» بين شركة الطيران الصينية «نانغ فانغ»، وشركة الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات، بين المقاصد الرئيسة في أبوظبي وبكين وشانغهاي وتشنغدو، اعتباراً من 22 يونيو 2016.

واعتبرت شركة الاتحاد، أن بناء علاقة شراكة «التشارك بالرمز» خطوة هامة، حققتها من خلال استراتيجيتها في مجال تطور الخدمات الرقمية على الإنترنت، ومكوناً رئيساً لتوسيع حصتها في السوق الصيني.

وفي فبراير من العام الجاري، أعلن تطبيق «إي باي» -وهو منصة رائدة للدفع بواسطة الهاتف النقال- دخوله سوق دبي، وهو ما يساعد في جذب مزيد من السياح الصينيين للسفر إلى الإمارات، وفقاً للتقرير.

وأعلنت شركة «نخيل» الإماراتية للتطوير العقاري في 10 يونيو الماضي في دبي، توقيع عقد بقيمة 66 مليون درهم -حوالي 17.97 مليون دولار- مع «تشونغ كه» الصينية المحدودة لتصميم وبناء نافورة راقصة في البحر في جزيرة النخلة في دبي. وتعد جزيرة النخلة بدبي مشروعاً رائداً لـ«نخيل» .

وكذلك وجهة سياحية مشهورة في دبي ومن المتوقع أن يساعد إنشاء النافورة الراقصة على جذب مزيد من السياح، باعتبارها أحدث المرافق السياحية والترفيهية في المشروع. ويتطلع الكثير من السياح الصينيين إلى السفر للإمارات لاختبار عيش حياة بمزايا عربية عريقة، إضافة إلى قضاء وقت ترفيهي ممتع وتجربة مأكولات محلية وغيرها.

مرافق حضرية

وأكدو أن التمتع بـ«حالة الانسجام» مع الطبيعة في البيئة الصحراوية والحياة العصرية، التي توفرها المرافق الحضرية والأسواق في الإمارات تعد تجربة فريدة للسياح الصينيين.

وأضافوا أن امتلاك الإمارات لعدد كبير من المعالم السياحية الفريدة، كأطول برج في العالم، وأكبر مركز تسوق في العالم، وأكبر جزيرة صناعية في العالم وأكثر الفنادق الفاخرة في العالم وغيرها من الأشياء تعد مقومات مبهرة للسياح الصينيين.

وتقوم عدة جهات إماراتية متخصصة بالسياحة والتسويق التجاري، بتنفيذ حملات تسويقية وترويجية واسعة، لجذب أعداد متزايدة من السياح الصينيين، وذلك بالتعاون مع شركات صينية مختصة في قطاعات السفر وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإنترنت.

طباعة Email