حملة لمكافحة الحشرات في أم القيوين

أطلقت بلدية أم القيوين، متمثلة بقطاع حماية البيئة والسلامة العامة، حملة نظافة عامة لمكافحة الآفات والحشرات حفاظاً على الصحة العامة.

وتغطي الحملة التي انطلقت كل المناطق السكنية، والحدائق، والأماكن العامة، وأشجار النخيل، والشواطئ، وتهدف إلى الحفاظ على نظافة الإمارة، والتصدي لتكاثر وانتشار آفات الصحة العامة، مثل القوارض والحشرات الطائرة.

وصولاً إلى بيئة صحية سليمة وخالية من الآفات على المدى الطويل. وقام قسم النظافة المسؤول بتوفير كل ما يلزم الحملة من عمالة ومعدات ومكائن وآليات وغيرها من الأعمال الأخرى التي تضمن تحقيق أهدافها في الحفاظ على المظهر الحضاري والجمالي للإمارة.

وأكدت ميثاء جاسم شافي، مدير قطاع حماية البيئة والسلامة العامة بالدائرة، أن هذه الحملات انطلقت بتوجيهات من الشيخ علي بن سعود المعلا، رئيس الدائرة، لإضفاء السمة الجمالية على المدينة ومناطقها المحيطة، وتوفير الأجواء البيئية النظيفة، مبينة أن الدائرة وفرت كل الإمكانات لتنفيذ حملات النظافة، وجهزت كل المعدات والآليات الخاصة لجمعها، بغية توفير الأجواء الصحية الملائمة لسكان الإمارة وزوارها.

وأوضحت أن حملات النظافة تحمل عنواناً مهماً في تسليط الضوء من قبل دائرة البلدية على ارتباط صحة المواطن بنظافة البيئة، مؤكدة أهمية المحافظة على البيئة التي تمثل عنوان الحضارة لكل المجتمعات، وأهمية خلق ثقافة عامة تحافظ على البيئة نظيفة وجميلة، إضافة إلى الحفاظ على المظهر الجمالي والحضاري وتجميل المدينة، وإعطائها مظهراً جميلاً يؤدي إلى إضفاء الطابع الجمالي لها وظهورها بأبهى وأروع مظهر.

تعليقات

تعليقات