كأس العالم 2018

انطلاق البرنامج الصيفي بمقر الاتحاد النسائي في أبوظبي

انطلق أمس بمقر الاتحاد النسائي العام بأبوظبي - البرنامج الصيفي الذي وجهت به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية.

وأكدت الريم عبدالله الفلاسي الأمينة العام للمجلس أهمية تنظيم البرامج والأنشطة الصيفية التي تعنى بالأطفال والشباب وشغل أوقات فراغهم بما يعود بالنفع والفائدة عليهم وعلى مجتمعهم، وذلك تزامناً مع عام زايد 2018، مشيرة إلى الدور الكبير لـ«أم الإمارات» في الاهتمام الكبير بالطفولة، حيث تحرص سموها على تبني المبادرات التي تهتم بالطفل، فأمنت له أفضل الرعاية الاجتماعية والتعليمية والصحية باعتبارها أحد المرتكزات الأساسية لإرساء مجتمع متطور ومتجانس ينعم فيه الجميع بالأمن والاستقرار.

وقالت: إن دولة الإمارات العربية المتحدة - وبفضل الرؤى الثاقبة للقيادة الرشيدة ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله - تولي جل اهتمامها لرعاية وحماية وتطوير الأم والطفل.. الأمر الذي يتجسد جلياً في رؤية 2021، وفي الرؤى الاستراتيجية لجميع الإمارات، والتي جعلت من الأم والطفل الهدف المنشود ومحور مسيرة التنمية.

وأشارت إلى أن البرنامج - الذي يرعاه المجلس الأعلى للأمومة والطفولة - يأتي وفق خطته الاستراتيجية، ورؤيته وأهدافه الرامية إلى التركيز على تأصيل القيم الاجتماعية وغرس التقاليد العربية للمساهمة في إعداد أسر واعية ومجتمع متماسك.

تعليقات

تعليقات