مسـؤولـون مصـريون: التـجربة الإماراتية نموذجية

أشاد مسؤولون مصريون بالتجربة الإماراتية في التميز الحكومي، بوصفها «تجربة نموذجية» تسعى مصر للاستفادة منها، بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية مصر التنموية 2030، وفي إطار خطة الدولة المصرية للإصلاح الإداري، التي يجرى تفعيلها بجميع الوزارات والهيئات الحكومية. جاء ذلك في تصريحات متفرقة على هامش مؤتمر مصر للتميز الحكومي.

تجربة متكاملة

وقال اللواء ياسين طاهر، محافظ الإسماعيلية، إن التجربة الإماراتية في التميز الحكومي تجربة مميزة، مردفاً: «من وجهة نظري كمسؤول حكومي أعتقد بأنه يمكننا في مصر بصورة كبيرة الاستفادة من تلك التجربة، ومن تلك الشراكة المصرية الإماراتية في مسألة الإصلاح الإداري، بما يسهم في تسريع الوصول إلى النتائج المرجوة وفق خطة الإصلاح المصرية وفي تطوير إدارة المنظومة الحكومية في مصر».

وأفاد بأن التعاون مع الإمارات والاستفادة من تجربتها في التميز الحكومي يجعل مصر تمضي بشكل أسرع نحو تطوير المنظومة الإدارية، ذلك أنها كانت تستغرق وقتاً أطول حال العمل بمفردها دون ذلك التعاون مع الإمارات ودون الاستفادة من تجربة الدولة المميزة في التميز الحكومي.

وأثنى المسؤول المصري على ما قدّمه وفد الدولة في المؤتمر وكلماتهم حول التميز الحكومي والإداري، موضحاً أن المسؤولين الإماراتيين عبّروا عن مدى حبهم لمصر وشعبها، «ونحن نبادلهم ذلك الحب، ونشاركهم حب المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان».

استفادة

بدوره، شدّد اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، على أهمية الاستفادة من التجربة الإماراتية في التميز الحكومي، مؤكداً أن مؤتمر «مصر للتميز الحكومي 2018» بمثابة تفعيل للشراكة القائمة بين البلدين (مصر والإمارات) في إطار تبادل الخبرات، خاصة أن للإمارات تجربة رائدة في التميز الحكومي.

وقال المسؤول الحكومي المصري إن بلاده يمكنها الاستفادة من التجربة الإماراتية في ذلك الصدد، مسلطاً الضوء في الوقت ذاته على اهتمام محافظته باتباع استراتيجيات عملية تستهدف تطوير الأداء بما يصبّ في صالح استراتيجية الإصلاح الإداري في مصر، وتعتمد في ذلك الصدد على العديد من الآليات من بينها العمل على تنفيذ الخطط الحكومية الهادفة لاعتماد النظام الرقمي.

جاء المؤتمر كخطوة متقدمة ضمن سلسلة خطوات وجهود بدأتها الحكومة المصرية خلال السنوات الأربع الماضية؛ لتخوض طريقاً رسمت ملامحه «رؤية مصر 2030»، التي تم إطلاقها عام 2016، والتي تهدف إلى أن يكون الجهاز الإداري للدولة كفؤاً وفعَّالاً، يقدم خدمات ذات جودة عالية، ويتسم بالمهنية والعدالة ويخضع للمساءلة ويحقق رضا المواطنين.

خطط وتجارب

بدوره شدد اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، على جهود الحكومة المصرية المتواصلة من أجل رفع وتطوير قدرات العاملين بالجهاز الإداري لدولة والارتقاء بالأداء الحكومي، مثمناً الاتجاه نحو الاطلاع على التجارب الناجحة ومن بينها تجربة دولة الإمارات في ذلك الصدد، من أجل المساهمة في تطوير الأداء الحكومي في مصر بصفة عامة.

وأوضح أن الدولة المصرية من جانبها لا تألو جهداً في سبيل تحقيق ذلك، ومن خلال العديد من الآليات، من أجل تحقيق العديد من الأهداف من بينها تقديم الخدمات الحكومية للمواطنين بسرعة وبالجودة المطلوبة، بما يعزز الثقة بين الدولة والمواطن.

تعليقات

تعليقات