كأس العالم 2018

سلطان القاسمي: الشارقة ستبقى صديقة للعائلة والسكن بطمأنينة

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، أن الشارقة ستبقى صديقة للعائلة، ومكاناً يطمح الجميع إلى السكن فيه بطمأنينة، وذلك خلال استجابة سموه لطلب سيدة اتصلت على برنامج الخط المباشر الذي يبث عبر إذاعة وتلفزيون الشارقة، شاكيةً من أصوات مزعجة تصدر من مطعم قريب من البناء الذي تقطن فيه بمنطقة الخان.

كما طمأن سموه المتصلة بأنها لن تسمع صوت الإزعاج الصادر من الآن فصاعداً، فيما تواصل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة، رئيس المجلس التنفيذي، بشكل مباشر مع المسؤولين في مدينة الشارقة لحل إشكالية المتصلة، كما وجّه بحل جميع الإشكاليات المشابهة.

وكانت إحدى المتصلات، وتدعى «حنان»، اتصلت ببرنامج «الخط المباشر»، تشكو من الإزعاج بسبب أحد المطاعم، قائلةً إنها تقطن في الجهة المقابلة لأحد المطاعم التي تشغّل الموسيقى بصوت مرتفع جداً.

مستخدمةً سماعات خارجية، إضافة إلى تقديمهم عروضاً فنية موسيقية، ما يسبب الإزعاج الشديد، وعدم القدرة على النوم بسبب وصول هذه الأصوات إلى داخل المنزل، لافتةً إلى أن الأزمة تفاقمت مع انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم، حيث تم وضع شاشات كبيرة في الجلسات الخارجية لبث المباريات، ما جعل الوضع لا يُحتمل.

دورية

وأشارت المتصلة إلى تواصلها مع الخط الساخن لبلدية مدينة الشارقة، وعلى الرغم من أنهم رفعوا بلاغاً بالشكوى التي قدمتها، وتم إعطاؤها رقماً ووعداً بالتواصل لاحقاً لمتابعة الشكوى وحلها، فإنهم لم يعاودوا التواصل، ما اضطرها إلى الاتصال بشرطة البحيرة للمساعدة.

بدوره، أوضح خالد بن فلاح السويدي، مساعد المدير العام لبلدية مدينة الشارقة لخدمة المتعاملين، أنهم تسلموا البلاغ، وعليه تحركت دورية إلى المطعم المعني، وأزالت جهاز التلفزيون، وطُلب من صاحب المطعم مراجعة البلدية لاتخاذ الإجراءات اللازمة، وأوضح أن هذا السلوك يعاقب عليه من قبل بلدية الشارقة، وفقاً لما يحويه القانون من عدم السماح لأصحاب المطاعم بإزعاج قاطني البنايات، فهذا المطعم مخالف بنص المادة في القانون.

تعليقات

تعليقات