«تمكين الشارقة» تواصل تقديم «فطرهم» لأسر الأيتام

واصلت مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي مشروع (فطرهم) الذي يستمر طيلة شهر رمضان الفضيل، ويأتي المشروع ضمن أحد مشاريع حملتها الرمضانية «زكاتك نور وسرور» التي تهدف إلى توفير الرعاية الاقتصادية والاجتماعية لأسر الأيتام خلال شهر رمضان، والتي تتضمن العديد من المشاريع الإنسانية المتنوعة ذات طابع اجتماعي لتغطي احتياجات ما يزيد على 900 أسرة في مدينة الشارقة والمناطق التابعة لها في المنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية.

ويتمثل مشروع «فطرهم» في توفير وجبات الإفطار لأسر الأيتام المنتسبين للمؤسسة، عبر تعاون جهات عدة بادرت بالمساهمة في هذا المشروع، حيث تقوم المؤسسة باستقبال التبرعات من الجهات الحكومية والخاصة ومن أفراد المجتمع لتوفير وجبات الإفطار خلال الشهر الفضيل.

ويتميز المشروع هذا العام بتفاعل العديد من الجهات والمؤسسات، التي بادرت لتقديم الفطور بالتنسيق مع موظفيها وعدد من المطاعم المتخصصة، كما ساهم عدد كبير من الجمهور بتقديم مبالغ نقدية لتقوم المؤسسة بشراء وجبات الفطور بالتنسيق مع المطاعم والجهات التمويلية، ثم تقديمها للأسر.

ونتيجة ما حققه المشروع سابقاً من انعكاسات إيجابية على نفسيات الأسر المنتسبة، استمرت المؤسسة بتطبيق المشروع على شريحة أكبر من المنتسبين، لتستفيد منه أسر الأيتام المنتسبين للمؤسسة.

تكافل

وتهدف المؤسسة من خلال هذا المشروع إلى إشراك المجتمع في دعم ورعاية الابن اليتيم، حيث يمثل المشروع غرساً لروح التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع، كما يحقق المشروع انعكاسات إيجابية كبيرة على نفوس الأبناء فاقدي الأب وأسرهم بالتواجد الدائم معهم في مختلف المناسبات وإشعارهم بأهميتهم في المجتمع.

تعليقات

تعليقات