يستشرف توجهات المتعاملين لإحداث تغيير إيجابي في حياة المجتمعات

إطلاق هاكاثون مستقبل الخدمات الحكومية

جانب من أنشطة الهاكاثون

أطلقت حكومة الإمارات هاكاثون مستقبل الخدمات الحكومية، الهادف إلى استشراف توجهات ورؤى المتعاملين، وتسريع تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، عبر إيجاد حلول مبتكرة وتحويلها إلى خدمات متكاملة، ووضع آلية لتطبيقها والاستفادة منها في إحداث تغيير إيجابي في حياة المجتمعات.

ويسعى «هاكاثون مستقبل الخدمات الحكومية» إلى نشر مفاهيم الذكاء الاصطناعي في الجهات الحكومية، وتمكين المشاركين من البناء على أدواته وتقنياته وتوظيفها في صنع القرارات المرتبطة بجودة حياة الأفراد وتحسين آلية تقديم الخدمات.

وأكد محمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكوميّة في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، أن حكومة دولة الإمارات حريصة على تطوير عملها وتحويل الأفكار المبتكرة إلى خدمات رائدة عالمياً.

وقال إن الهاكاثون يشكل فرصة مهمة لتحفيز العقول على وضع تصور مستقبلي للخدمات الحكومية، وابتكار حلول متقدمة لتحديات الخدمات، من خلال تعزيز الشراكة والتكامل بين الجهات الحكومية وأفراد المجتمع وتوفير مساحة تفاعلية للتصميم المشترك للخدمات.

وتم تنظيم هاكاثون مستقبل الخدمات الحكومية على مدار ثلاثة أيام في مسرعات دبي المستقبل، وتضمن فعاليات وورش عمل تناولت مواضيع بناء الأفكار المستقبلية، وتحسين وتطوير الأفكار وتحويلها إلى خدمات متكاملة، إضافة إلى سبل تطوير آليات وخطط التطبيق على المـدى القصـير والمتوسـط والبعيد.

وشاركت في الهاكاثون الوزارات والجهات الحكومية ومجموعة من خبراء التكنولوجيا والاستشاريين المتخصصين في مجالات المستقبل والخدمات الحكومية، إضافة إلى مجموعة من المتعاملين، الذين اجتمعوا معاً لمشاركة خبراتهم وأفكارهم وتشكيل تصور استباقي للخدمات الحكومية المستقبلية.

تعليقات

تعليقات