#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

للتعريف بتأثير الاتصال على الشخصية الإنسانية

نادي دبي للصحافة ينظّم جلسة «علم النفس الإعلامي»

نظّم نادي دبي للصحافة جلسة تدريبية في مقره الرئيسي حول «علم النفس الإعلامي» احدى مجالات علم النفس العام الذي يهتم بدراسة تأثير الاتصال والقائمين عليه، على الشخصية الإنسانية بوجه عام، وذلك ضمن أعمال البرنامج الإعلامي الوطني للشباب الذي ينظمه النادي بالتعاون مع مؤسسة «وطني الإمارات» وبدعم من 40 مؤسسة إعلامية وأكاديمية محلية وعربية عاملة في الدولة.

واستضاف النادي ضمن الجلسة الأكاديمية في جامعة زايد حصة حارب، والتي تناولت بالشرح التأثير النفسي الناتج عن مطالعة خبر في صحيفة أو على الانترنت أو من شاشة القنوات الاخبارية وكيفية تفاعله داخل الوجدان الإنساني، مؤكدة أن هذا التأثير يتوقف عليه منافع وأضرار تفرض استعمال الأدوات الإعلامية والاستفادة منها وفق طرق محددة.

وأكدت ضرورة رفع مستوى مهارات الوعي المعلوماتي والإعلامي لدى الشباب وطلبة المدارس، لتفادي السلبيات التي تنجم عن «الأمية الإعلامية» لدى المتلقي، مشيرة إلى تفاقم تأثير هذه الأمية مع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي وسرعة التطور الرقمي والتكنولوجي التي تمر بها المنطقة والعالم.

وأضافت إن هناك حاجة ماسة لتعزيز الثقافة الإعلامية لدى أفراد المجتمع، لتجنب التعامل العشوائي مع المحتوى الإعلامي المنشور عبر منصات الإعلام الرقمية، ما يؤدي إلى انتشار الشائعات أو الخروج بنتائج وتحليلات بعيدة عن الواقع.

جهود

بدورها أكدت مروة ناصر، تنفيذي العلاقات الإعلامية في نادي دبي للصحافة والمشرفة على البرنامج الإعلامي الوطني للشباب أن البرنامج يأتي تعزيزاً لجهود وقدرات الشباب الإعلامية من خلال وضع بصمتهم المميزة في القطاع الإعلامي، حيث يهدف البرنامج إلى تعزيز الطاقات الإعلامية الشابة وتمكينها في كافة وسائل الإعلام، واستقطاب المواهب والكوادر الشابة وتطوير قدراتهم الإعلامية في مختلف المجالات، ونشر مفاهيم الولاء والانتماء الوطني.

ولفتت المشرفة على البرنامج الإعلامي الوطني للشباب إلى أن نادي دبي للصحافة يمتلك رصيداً حافلاً بالأنشطة والبرامج المعنية بالشباب على وجه العموم وطلبة كليات الإعلام على وجه الخصوص.

مشيرة إلى أن البرنامج الإعلامي الوطني للشباب يحظى بدعم غير مسبوق من 40 مؤسسة إعلامية عربية ودولية عاملة في الدولة، ما يعكس الثقة بإمكانات وقدرات نادي دبي للصحافة في تنظيم برامج تدريبية رفيعة المستوى تدعم الجهود الرئيسية لدولة الإمارات في إعداد كوادر إعلامية إماراتية مؤهلة ومدربة.

يُذكر أن البرامج التدريبية التي ينظمها نادي دبي للصحافة سنوياً تهدف إلى الإسهام في تطوير أداء القيادات الإعلامية والمواهب في المؤسسات الصحافية والإعلامية وكليات الإعلام في الدولة. ويتضمن البرنامج الإعلامي الوطني للشباب، مساقات رئيسية من أهمها الذكاء الإعلامي العاطفي، والاتصال والتواصل، واستشراف المستقبل الإعلامي، والابتكار الإعلامي.

تعليقات

تعليقات