مجلس الشارقة للعمل التطوعي يركّز على قيم العطاء

عقدت جائزة الشارقة للعمل التطوعي مجلسها الرمضاني للرجال وأخرى للنساء، عبر استضافة مختلف الخبراء والمختصين في مجال العمل التطوعي بالإضافة إلى أصحاب الأعمال والبرامج ورؤساء الفرق التطوعية، وبعض الفائزين بجائزة الشارقة للعمل التطوعي، وركز المجلس على قيم العطاء في الشهر الفضيل.

وانطلق المجلس المخصص للنساء في مجلس ضاحية مغيدر؛ بمحاضرة عنوانها «رمضان غيمة عطاء» ألقتها الواعظة موزة أحمد الشامسي؛ للتعريف بأهمية العمل التطوعي خلال شهر رمضان؛ حيث يتضاعف الأجر والثواب؛ فضلاً عن أن الشهر الفضيل يعد بوابة لاغتنام الأجر والثواب من عند الله، حيث حضرها عدد من القيادات النسائية بالمجتمع، وكذلك فريق «الخير والبركة» التطوعي المكون من كبيرات السن.

وأعربت الواعظة موزة الشامسي؛ في مستهل المحاضرة، عن شكرها وتقديرها لجائزة الشارقة للعمل التطوعي على استضافتها للمجلس.

وأوضح جاسم الحمادي، أمين عام الجائزة؛ أن الجلسة لها العديد من الثراء الفكري الذي ساهم في الخروج بتوصيات وأفكار بناءة.

وقالت فاطمة موسى البلوشي المدير التنفيذي للجائزة، تحرص «الجائزة» لاغتنام شهر رمضان في تفعيل نشاطاتها المجتمعية.

تعليقات

تعليقات