تلقّى هدية تذكارية من طفلة إماراتية

عبد الله المري: الاهتمام بالمواهب الناشئة مسؤولية مجتمعية لشرطة دبي

عبد الله المري خلال تلقيه الهدية من شهد الكعبي| من المصدر

قال اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي: إن مسؤولية شرطة دبي المجتمعية تجاه الناشئة في المجتمع الإماراتي تقتضي الاهتمام بهم والبحث عن المواهب المتفردة في أوساطهم في مختلف المجالات والقطاعات، مؤكداً أن غرس المفاهيم والقيم المجتمعية النبيلة في هذه السن المبكرة يعد أمراً في غاية الأهمية بالنسبة لشرطة دبي.

حيث يخدم أهدافها وتوجهاتها الاستراتيجية المتمثلة في إسعاد المجتمع. جاء ذلك خلال تلقّيه من الطفلة الإماراتية شهد الكعبي، البالغة من العمر ست سنوات، هدية تذكارية، وهي عبارة عن مطبوعة خاصة قامت الطفلة شهد بكتابتها، وذلك بمناسبة عام زايد، في مكتبه بمقر القيادة، بحضور والدها وعدد من الضباط.

ووجه القائد العام لشرطة دبي بتبني موهبة الطفلة شهد الكعبي، من خلال تقديم الدعم وتنمية مهاراتها في مجال الكتابة والرسم، والتنسيق في ذلك مع أسرة وفريق عمل مجلة خالد المتخصصة في مجال أدب الطفل التي تصدر من إدارة الإعلام الأمني في القيادة العامة لشرطة دبي.

ومن جانبه تقدم والد الطفل شهد بجزيل الشكر للواء المري، تقديراً لهذه اللفتة الكريمة، واهتمام شرطة دبي الخاص بالمبدعين بجميع فئاتهم وأعمارهم، مؤكداً حرصه على تنشئة أطفاله في بيئة محبة للوطن ورموزه، ويعمل على تعزيز ثقة ابنته في نفسها وقدراتها الإبداعية عامة، وفي مجال الكتابة في أدب الطفل خاصة.

وأضاف أنه يعمل على زيارة أصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات وأولياء العهود والشخصيات العامة من كبار المسؤولين في الدولة لتعريف ابنته بأهمية الأدوار التي يقومون بها لخدمة الوطن والمجتمع.

هذا، وعقب اللقاء مع القائد العام لشرطة دبي زارت الطفلة شهد أسرة مجلة خالد، وتعرفت على مراحل إصدار الدورية الشهرية المتخصصة في شؤون توعية الأطفال والتي تصدر من إدارة الإعلام الأمني في القيادة العامة لشرطة دبي، واطلعت أيضاً على برنامج الرسم، كما تعرفت على الشخصيات الكرتونية الرئيسية في مجلة خالد.

تعليقات

تعليقات