عبدالله النعيمي:قيم الإنسانية منهج راسخ في أبناء الإمارات

أكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، أن قيم العطاء والبذل والإنسانية والتلاحم والإخاء تعد منهجاً ومبدأ راسخاً غرسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، بأبنائه المواطنين، لتصبح بذلك سمات أساسية يتميز بها أبناء الإمارات، ومورثاً تتناقله الأجيال.

وقال، إن يوم زايد للعمل الإنساني يؤكد القدر الكبير من المحبة والاحترام والوفاء التي يحملها أبناء الإمارات وجميع المقيمين على أرض الوطن للمغفور له، رحمه الله، لما تمتع به من خصال حميدة وحبه للخير والعطاء، ولدوره، رحمه الله، في تأسيس الإمارات وبناء نهضتها.

ولفت، إلى أن الشيخ زايد، رحمه الله، تمكن بحكمته وبصيرته واستشرافه للمستقبل من بناء دولة متينة مبنية على أساس قوي من التلاحم والإخاء وحب الخير والعطاء، إلى جانب العناية والاهتمام بتطوير البنية التحتية والتعليم والصحة وتوفير المسكن الملائم لمواطني الدولة وغيرها، لتغدو بذلك الإمارات من الدول المتقدمة عالمياً في مختلف المجالات وليؤسس لتصدرها المؤشرات العالمية وتحقيقها مراكز متقدمة.

كما أكد أن يوم زايد للعمل الإنساني لهذا العام وتزامنه مع عام زايد دليل واضح على نهج دولة الإمارات العربية المتحدة بتقديم الدعم لكل محتاج، ودورها في التخفيف من معاناة المعوزين والمحتاجين بغض النظر عن دينهم وعرقهم .

تعليقات

تعليقات