قدم تمويلاً للمشروع بقيمة 550 مليون درهم

«أبوظبي للتنمية» يشارك بافتتاح «القويرة للطاقة الشمسية» في الأردن

شارك صندوق أبوظبي للتنمية أمس في حفل افتتاح مشروع القويرة للطاقة الشمسية الواقع جنوب الأردن والذي يموله الصندوق بقيمة 550 مليون درهم (150 مليون دولار) ويسهم في توليد 105 ميجاواط من الطاقة النظيفة ويعمل على تعزيز قدرة الأردن من استخدام الطاقة المتجددة.

وافتتح المشروع الدكتور هاني الملقي رئيس الوزراء الأردني بحضور صالح الخرابشة وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني وناصر الشريدة رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وعادل الحوسني مدير إدارة العمليات في صندوق أبوظبي للتنمية ومبارك الكتبي القنصل العام في سفارة الدولة لدى الأردن وعدد من المسؤولين في الحكومة الأردنية.

وقال محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية إن دولة الإمارات والأردن ترتبطان بعلاقات تاريخية تقوم على أسس التعاون المشترك في كافة المجالات، مشيراً إلى أن الصندوق مول خلال السنوات الماضية مشاريع تنموية في عدة قطاعات استراتيجية ساهمت في دعم الخطط التنموية التي تسعى الحكومة الأردنية إلى تنفيذها.

وأضاف أن افتتاح محطة القويرة للطاقة الشمسية يأتي استكمالاً لسلسلة من المشاريع التنموية التي مولها صندوق أبوظبي للتنمية من خلال منحة حكومة دولة الإمارات للأردن ضمن برنامج الصندوق الخليجي للتنمية، كما أنه دليل واضح على الشراكة الفعالة بين صندوق أبوظبي للتنمية والحكومة الأردنية.

وأشار إلى أن الصندوق يتطلع إلى المساهمة في دعم الاقتصاد الأردني وتحقيق التنمية المستدامة في معظم القطاعات الاقتصادية وعلى رأسها قطاع الطاقة الذي يستهلك معظم الإيرادات الحكومية في الأردن.. مؤكداً وقوف الصندوق إلى جانب الحكومة الأردنية والشعب الأردني لتحقيق عملية التنمية المستدامة والمساهمة في تمويل المشاريع التنموية ذات الأثر الإيجابي على المجتمع بما يحقق الخطط التنموية التي تسعى الحكومة إلى تنفيذها.

دور رائد

من جانبه قدم المهندس عماد فاخوري وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني شكره وتقديره لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة على الدور الرائد في مساعدة الحكومة الأردنية على تحقيق التنمية المستدامة.

كما قدم الشكر إلى صندوق أبوظبي للتنمية على جهوده الكبيرة في تمويل وإدارة المنح التنموية، مشيراً إلى أن تلك الجهود ساهمت في رفع كفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين الأردنيين، ودفع عجلة التنمية الاقتصادية في البلاد.

وحول افتتاح محطة الطاقة الشمسية في القويرة أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني أهمية هذا المشروع الذي يعد من المشاريع الاستراتيجية في مجال الطاقة المتجددة في الأردن، لافتاً إلى أن المشروع يصب في أهداف استراتيجية قطاع الطاقة للحكومة للوصول إلى ما نسبته 20 في المئة من الطاقة الكهربائية المولدة من مصادر الطاقة المتجددة مع بداية العام 2020.

وأضاف أن المشروع يترجم الحلول العملية التي اتخذتها الحكومة الأردنية لمواجهة تحديات الطلب المتنامي على إنتاج الطاقة الكهربائية في البلاد، كما أنه يعمل على تشغيل الأيدي العاملة المحلية ويساهم في زيادة معدلات النمو الاقتصادي بصورة مستدامة من خلال الاستثمار في الموارد الطبيعية لتوليد الطاقة.

وتضم محطة القويرة للطاقة الشمسية 328 ألفاً و320 لوحاً من الألواح الشمسية يبلغ معدل إنتاجها السنوي المتوقع نحو 227 جيجاواط /‏ ساعة على مدى 20 سنة وهي تكفي لإنارة نحو 51 ألف منزل.

وساهم المشروع بخلق نحو 1000 وظيفة خلال فترة الإنشاء ونحو 30 وظيفة دائمة خلال فترة التشغيل والصيانة، وتم ربط المشروع على شبكة الكهرباء الوطنية، كما تم تنفيذ الطريق الواصل إلى المشروع من خلال سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة من نفس المنحة.

جهود

قام صندوق أبوظبي للتنمية منذ عام 1974 بتمويل نحو 31 مشروعاً تنموياً في الأردن بقيمة إجمالية بلغت 5.6 مليارات درهم غطت قطاعات عدة، أهمها التعدين والمياه والري والنقل والمواصلات والإسكان والزراعة والطاقة، إضافة إلى التعليم والرعاية الصحية.

تعليقات

تعليقات