#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

مجلس الراشدي يدعو إلى تنمية مهارات النشء الإيجابية

تسلمت القيادة العامة لشرطة أبوظبي شهادة المواصفة القياسية الأوروبية لأرقام الطوارئ والتي حصلت بموجبها على المواصفة القياسية لأرقام الطوارئ لمركز القيادة والتحكم الرئيسي في إدارة العمليات بقطاع العمليات المركزية بعد اجتيازها متطلبات التقييم من قبل المنظمة الأوروبية لأرقام الطوارئ.

وحقق «مركز القيادة والتحكم» بهذا الإنجاز لشرطة أبوظبي تميزاً جديداً ليصبح أول غرفة عمليات على مستوى الشرق الأوسط والوطن العربي والسادس عالمياً في الحصول على هذا الاعتماد بما يعزز الريادة المؤسسية لشرطة أبوظبي إقليمياً وعالمياً تثميناً للدور الرائد لشرطة أبوظبي في تعزيز منظومة الاستجابة بمركز القيادة والتحكم الرئيسي بإدارة العمليات.

انجاز

وأكد اللواء مكتوم علي الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي على أهمية الإنجاز في تحقيق معدلات متميزة للارتقاء بالخدمات المقدمة للجمهور وتعزيز جهود مركز القيادة والتحكم في الاستجابة والتعامل مع البلاغات وفق أفضل الممارسات المتقدمة.

وأثنى اللواء الشريفي على دور العنصر البشري بإدارة العمليات في أداء المهام والتميز في العمل والتفاني، وحرص العاملين بمركز القيادة والتحكم على التواصل بصورة حضارية ومتميزة مع مقدمي البلاغات من الجمهور وسرعة الاستجابة لها.

وقال اللواء الشريفي إن الأنظمة التقنية المطبقة حالياً تتكامل في تقديم أفضل الخدمات المتطورة بالتنسيق مع الشركاء بما يعزز من سرعة الاستجابة والتواصل الفعال مع مقدمي البلاغات ضمن تطبيق استراتيجية الشرطة.

وكان العميد ناصر سليمان المسكري مدير إدارة العمليات بقطاع العمليات المركزية بشرطة أبوظبي تسلم شهادة المواصفة القياسية الأوروبية لأرقام الطوارئ EENA في الحفل السنوي لمنظمة أرقام الطوارئ الأوروبية والذي أقيم في العاصمة السلوفينية ليوبليانا.

وأوضح المسكري أن مركز القيادة والتحكم يعمل من خلال نظام إلكتروني ذي تقنية عالية، وقاعدة بيانات متطورة على مدار الساعة لاستقبال جميع أنواع البلاغات الطارئة عبر الهاتف 999والتعامل معها وفق آليات عمل دقيقة ومتطورة.

تعليقات

تعليقات