Ⅶ عطاء وإبداع

أماني البناي.. إدارة التوطين

شخصية طموحة تعشق التحدي والتغلب على الصعوبات وتحويلها إلى فرص، تمتلك مهارات عدة أهمها التعامل مع الآخرين بشكل فعال ومهارات التفاوض والعمل الجماعي وإدارة العلاقات، هذه السمات البارزة جعلتها تحقق نجاحات وإنجازات متميزة في مجال عملها.

أماني خالد البناي مدير التوطين في بنك الإمارات دبي الوطني، حاصلة على بكالوريوس كلية إدارة الأعمال تخصص الموارد البشرية في جامعة الإمارات، إلى جانب العديد من شهادات الدبلوم من بينها دبلوم علاقات عامة من جامعة الإمارات، ودبلوم تحليل لغة الجسد من الأكاديمية العربية للتعليم والتطوير في مصر، وشهادات دبلوم في المقابلات الوظيفية، والريادات، وفي الاستراتيجيات من كلية هارفارد للأعمال بدبي، كذلك حاصلة على دبلوم العلاقات العامة والإعلام، المؤسسة العربية للتعليم والتنمية.

بدأت أماني مسيرة عملها في بنك الإمارات دبي الوطني كمتدربة في برنامج التعليم السريع التابع للبنك، وخلال سنة ونصف السنة أصبحت مساعد مدير التوطين وفي نهاية عام 2015 تسلمت منصب مدير التوطين في البنك، وينطوي عملها على استقطاب المتقدمين من خلال قنوات مختلفة لتحقيق أهداف التوطين، وبناء علاقات قوية مع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص لدعم العلامة التجارية لصاحب العمل في بنك الإمارات دبي الوطني، والحفاظ على بيانات التوظيف، وضمان إدخال البيانات الصحيحة في تعقب الموارد البشرية، والقائمة القصيرة، والمقابلات، والتقييم والاختيار والتحقق من الوثائق.

وقدمت أماني مبادرة لتدريب وتطوير المواطنين، والتي ساعدت على تقليص التسرب من 75 % إلى 22 % خلال الفترة من 2015-2017، وقدمت مبادرة إنشاء أول مركز اتصال في رأس الخيمة تابع للبنك، وتم توظيف 100 مواطنة فيه.

كما قامت أماني بتصميم أول لعبة بنكية تشارك في تعزيز فكرة البنوك لدى الفئة العمرية من 7-18 سنة، حيث يتعلم من خلاله الطالب أساسيات البنك والادخار ومفاهيم الرياضيات والاقتصاد، إلى جانب أفكار البيع والشراء وصولاً إلى مرحلة ريادة الأعمال في المستقبل، واللعبة متوفرة على متجر الاندرويد والأبل تحت مسمى «بنكي»، وتم إطلاقها في نوفمبر 2016 في منتدى التعليم. كما قدمت أماني مبادرة لرسم خطة التطوير الوظيفي للمواطنين الموظفين في البنك لتأهليهم وصقل خبراتهم للوصول إلى المناصب القيادية العليا.

تعليقات

تعليقات