استئصال ورم وزنه 7 كغم من رئة أربعيني

نجح استشاري جراحة الأورام الدكتور علي الدعمي في استئصال ورم كبير يزن وزنه 7 كيلو غرامات من الفص السفلي للرئة اليسرى لمريض يبلغ من العمر 41 عاماً، عانى كثيراً من ضيق مستمر في التنفس وصعوبة البلع والسعال المزمن وتغير طبقة ودرجة الصوت.

وتم إدخال المريض إلى مستشفى الإمارات بحالة سيئة وبعد إجراء كافة أنواع الصور والتحاليل اللازمة للمريض تم اكتشاف ورم ضخم في الرئة اليسرى وبعد جلسة النقاش معه ومع أسرته تقرر البدء فوراً في تجهيزه للجراحة لاستئصال الورم خاصة أن الورم شكل ضغطاً على كل من القلب والرئة وحال دون أداء وظيفتهما على الوجه الأمثل.

نجاح

وتكللت العملية التي استغرق إجراؤها أكثر من 4 ساعات بالنجاح الكامل وعاد المريض لممارسة حياته اليومية بعد خروجه من العناية الفائقة ويستعد الآن لمغادرة المستشفى.

وقال الدكتور علي الدعمي استشاري جراحة الأورام الذي قام في عام 2015 باستئصال أكبر ورم بلغ وزنه 17 كغم لأم لثلاثة أطفال تبلغ من العمر 31 عاماً، إن جراحات الأورام هي جراحات دقيقة وخطرة تستلزم توفر عناصر كثيرة حتى تتكلل بالنجاح أهمها وجود الطاقم المدرب من الجراحين ذوي المهارة في ذات التخصص وهو جراحة الأورام وكذلك توافر أطقم التخدير والعناية المركزة التي تستطيع التعامل مع الحالات الصعبة علاوة على ضرورة وجود التقنيات الحديثة التي تتيح للطاقم الطبي تحقيق أفضل نتائج علاجية وهو ما تسعى مستشفيات الإماراتلتحقيقه.

تعليقات

تعليقات