كأس العالم 2018

«المحميات الطبيعية» تنظم معرض جائزة الشارقة للاستدامة

نظمت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة أخيرا الدورة السادسة من معرض جائزة الشارقة للاستدامة مستعرضة المشاركات الخاصة بمجال الفيلم البيئي، والأعمال المرشحة ضمن فئات المجسمات البيئية، والتصوير الضوئي، والمدارس الخضراء، وترشيد استهلاك الطاقة والمياه، وذلك بمشاركة ما يُقارب 58 مدرسة فيما سيتم الإعلان عن المشاريع الفائزة في 26 أبريل الحالي بالشارقة.

رؤية

وقالت هنا سيف السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة: «إن فكرة إطلاق جائزة الشارقة للاستدامة تتماشى مع رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، المتمحورة حول أهمية حماية البيئة وصون التنوع الحيوي في الإمارة، باعتمادها من قِبل أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة».

بيئة خضراء

وأكدت السويدي أهمية الجائزة في ترسيخ مبادئ البيئة الخضراء المستدامة بالبيئات التعليمية والتربوية كافة وتعزيز الشعور بالمسؤولية البيئية المجتمعية لدى الطلبة، من خلال تشجيع الكفاءات الطلابية سواءً في المدارس والجامعات، وفتح المجال أمامهم للمشاركة بعرض تصوراتهم وخططهم الطموحة من مشاريع وأفكار وأنشطة تتعلق بمواضيع الارتقاء البيئي، وتقديم أفضل الحلول لمشكلاتها، مشيرة إلى أهمية إضافة مجال الكلية الخضراء المستدامة للمرة الأولى إلى الجائزة.

وتشمل مشاركات فئات المدارس الحكومية والخاصة ومدارس أصحاب الهمم الخاصة من الحلقة الثانية والتعليم الثانوي 58 مدرسة، وخصصت لها الهيئة 11 جائزة في مجالات ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية والمياه، والتطبيق البيئي المستدام، والتصوير الضوئي المعنيّ بجماليات البيئة البرية وممارسات الفرد نحوها، فضلاً عن تصميم ثلاثة مجسمات بيئية توعوية وتثقيفية حول حماية البيئة والتنوع الحيوي، والمدرسة الخضراء، وإنتاج فيلم قصير، يتضمن أهمية المراكز البيئية التابعة لمنتزه الصحراء من الناحية التثقيفية والمعالم التاريخية. وتنقسم الفئات إلى أفضل مدرسة، وطالب، وفريق طلابي، ومنسق متميز.

تعليقات

تعليقات