#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«السلامة المرورية»:التوعية أدّت إلى انخفاض الوفيات العام الماضي

عقد مجلس إدارة جمعية الإمارات للسلامة المرورية اجتماعاً برئاسة محمد صالح بن بدوة الدرمكي بمقر الجمعية أخيراً، تم خلاله مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال واستعراض استعدادات عقد الجمعية العمومية والتي من المقرر عقدها في 23 من أبريل الجاري في فندق إنتركونتينتتال بأبوظبي، حيث أشاد الدرمكي بالجهود المبذولة وخاصة وزارة الداخلية ومديريات المرور في القيادات العامة للشرطة ودوائر النقل والمواصلات، والتي أثمرت عن انخفاض ملحوظ في عدد الوفيات والإصابات والحوادث للعام الماضي 2017.

وأكد الدرمكي أهمية مواصلة الجهود الرامية إلى تعزيز ثقافة السلامة المرورية لدى كافة مستخدمي الطريق، وتطوير آليات العمل والمشاريع والمبادرات التوعوية والأنشطة العلمية للجمعية لتحقيق رسالتها السامية في حماية ووقاية مستخدمي الطريق من مخاطر الحوادث المرورية وما ينجم عنها من خسائر بشرية ومادية.

كما أكد أهمية تكثيف العمل المشترك مع الجهات المعنية في الدولة من خلال المشاركة في الحملات والمبادرات التي تطلقها تلك الجهات.

ودعا رئيس جمعية الإمارات للسلامة المرورية إلى تظافر جهود كافة الجهات المعنية بالسلامة المرورية ومواصلة العمل لتحقيق رؤية صفر وفيات، مشيراً إلى أن الحملات والمبادرات المشتركة بين الجهات المعنية تحقق الأهداف المنشودة، مثل الحملات الموحدة لوزارة الداخلية، والتي تشارك فيها كافة مديريات المرور في الدولة، إضافة إلى الحملات الأخرى مثل حملة «لا تدع السرعة تجعل منك قاتلاً» التي أطلقها المجلس المروري الاتحادي.

تعليقات

تعليقات