في إطار اللقاء التعريفي مع وزيرة الشباب

المجالس الشبابية تناقش التحديات والخطط المستقبلية

شما المزروعي تتوسط أعضاء المجالس الشبابية | من المصدر

التقت معالي شما بنت سهيل فارس المزروعي، وزيرة الدولة لشؤون الشباب، رئيسة مجلس الإمارات للشباب، رؤساء ومنسقي المجالس الشبابية الوزارية والمؤسسية بالإضافة إلى أعضاء المجالس المحلية على مستوى الدولة ضمن فعاليات اللقاء التعريفي الدوري للمجالس الشبابية، وذلك في مقر مكتب الشباب في أبراج الإمارات بدبي.

وتضمن اللقاء الذي جمع أكثر من 50 شاباً وشابة يمثلون مختلف المجالس الشبابية في الدولة، عرضاً تعريفياً بأبرز خطط مجلس الإمارات للشباب في الفترة المقبلة، ثم تم توزيع الشباب المشاركين ضمن عشر مجموعات تخصصية، لمناقشة التحديات التي قد تواجه الشباب الدولة، ونقل صوتهم في مؤسساتهم ومناطقهم، حيث ساهم النقاش الجماعي في وضع تصور واضح لطريقة عمل المجالس المستقبلية، من خلال تعاون المجالس في ما بينهم لاقتراح ووضع المبادرات الشبابية.

مناقشات

وناقش رؤساء المجالس الشبابية مع وزيرة الدولة لشؤون الشباب، موضوعات هامة تخص الشباب مثل التعليم وفرص العمل والتطوع، والقيم، وطاقات الشباب أثناء وقت الفراغ، ووظائف المستقبل، ووضع مؤشرات لقياس العمل الشبابي، والبيانات الشبابية، وميول الشباب.

حيث اقترح الحضور أن يتم التركيز على استخراج ودراسة البيانات المتعلقة بالشباب في الدولة، حيث إن صناعة المستقبل تتعلق بكمية البيانات المتوفرة عن العمل الشبابي، ومدى تعاون الجهات والمؤسسات في مختلف القطاعات لتوفيرها ودراستها وتحليلها، بما يساهم في وضع أفضل المبادرات الشبابية لتعزيز دورهم الفعال في صناعة مستقبل الدولة.

كما ناقش رؤساء المجالس الشبابية أثناء اللقاء شغف الشباب أثناء أداء عمل ما سواء على نطاق الوظائف أو حتى المشاريع التجارية الخاصة، مؤكدين أهمية اكتشاف الشباب لمهاراتهم الحقيقية وميولهم، ودعمها من خلال الدراسة الأكاديمية أو التدريب العملي التخصصي، مقترحين أن يتبناها مجلس الإمارات للشباب من خلال العمل الجماعي بين المجالس الشبابية.

واطلعت وزيرة الدولة لشؤون الشباب أثناء اللقاء على مجموعة من إنجازات المجالس الشبابية خلال الفترة الماضية، حيث قدم مجلس أدنوك للشباب عرضاً لإنجازاتهم التي تضمنت تشكيل لجان شبابية تابعة للمجلس تم خلال تلك اللجان تمكين أكثر من 600 شاب وشابة من موظفي أدنوك خلال أقل من 6 أشهر من العمل على مختلف المشاريع، بالإضافة للعمل على تطوير برنامج قيادات أدنوك الشابة.

كما تطرق مجلس الخدمة الوطنية للشباب للدراسة الشاملة عن العنصر النسائي والتحاقه في الخدمة الوطنية، من خلال دراسة أبرز التحديات التي قد تواجه العنصر النسائي للالتحاق بالخدمة الوطنية، وطرق التشجيع على ذلك، ورفع التوصيات والمقترحات للمعنيين في هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية.

فيما استعرض مجلس وزارة المالية للشباب مبادرة أرشيف الشباب لاستكشاف مهارات ومواهب الشباب في وزارة المالية، والتعاون بين مركز الشباب في دبي لتنظيم ورش العمل والمحاضرات الهادفة لدعم قدرات الشباب المعرفية على مدار العام.

أفكار

وقالت معالي شما بنت سهيل المزروعي، إن الطاقات والأفكار الشبابية التي لمستها في أعضاء المجالس الشبابية أثناء اللقاء دليل على شغف شباب الإمارات بخدمة وطنهم، حيث سيعمل الشباب في ما بينهم من خلال منظومة المجالس على وضع أفضل السياسات الشبابية على مستوى العالم.

وأكدت المزروعي أن نموذج عمل المجالس الشبابية أثبت من خلال تواصل المجالس الدائم مع الشباب في الدولة، لإقامة المشاريع والمبادرات الشبابية، أنه أفضل نموذج عمل لخدمة ودعم الشباب، حيث تعمل المجالس على اقتراح الخطط التي ترسم مستقبل شباب دولة الإمارات في شتى المجالات، بالتنسيق والتعاون مع الجهات الحكومية وشبه الحكومية في الدولة.

من جانب آخر قالت حمدة الأنصاري، منسق مجالس الشباب، إن هذا اللقاء سيساهم في توحيد الجهود بين مختلف المجالس، حيث يساهم التقارب بين أعمال المجالس في خلق مشاريع ذات أثر عال على مستوى الدولة.

مخرجات

استمعت معالي شما المزروعي إلى أبرز مخرجات الحلقة الشبابية، التي نظمها مجلس هيئة الصحة بدبي للشباب تحت عنوان «تفعيل دور العيادات الطبية التطوعية لمساعدة ذوي الدخل المحدود»، كما استمعت لمخرجات ورش العمل التي نظمها مجلس شباب دائرة التخطيط العمراني والبلديات في أبوظبي «فريق همّة»، والخاصة باستقطاب أفكار الموظفين لتحسين بيئة العمل وتحفيز الموظفين.

تعليقات

تعليقات