مواطنون:ترسيخ لتوجّهات القيادة الحكيمة نحو تعزيز استقرار المواطنين

ثمّن مواطنون اعتماد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تخصيص 10 آلاف قطعة أرض سكنية للمواطنين في إمارة دبي، وتوجيهات سموه بسرعة الإنجاز، مؤكدين أنها تعزز البنية التحتية التي تسهل الحياة وإقامة المشاريع التجارية وترسخ قيم السعادة التي تبنتها الدولة في كل مجالاتها لإسعاد المواطن وتوفير سبل الراحة له للعيش الكريم.


ترسيخ
وقال المواطن علي شداد موظف في شرطة دبي: إن القرار يعكس اهتمام القيادة الرشيدة بالمواطنين وترسخ الجهود التي تبذلها القيادة الرشيدة من أجل توفير الحياة الكريمة والرفاه للمواطنين، متقدماً بخالص الشكر والعرفان للقيادة الرشيدة لحرصهم على توفير المسكن الملائم للموطنين وأسرهم، باعتبار السكن أهم ركائز الاستقرار الأسري والاجتماعي، معتبراً أن الإنسان الإماراتي محظوظ لعيشه وأسرته في رغد ورفاه، وأن أكبر النعم التي أنعمها المولى تعالى هي أن منحهم هذه القيادة الرشيدة الحكيمة.


وأضاف شداد: أتوجه بجزيل الشكر لشيوخنا وقيادتنا الرشيدة، ولا يمكن أن توفي الكلمات حقهم، كما أن الفرحة مضاعفة، خاصة وأن السكن من السكينة والاستقرار، ويوفر الهدوء النفسي والرخاء، مرجعاً الفضل لله أولاً ثم القيادة الرشيدة التي لا تترك المواطنين من دون الاهتمام والرعاية في مختلف المجالات الإسكانية والصحية والتعليمية وغيرها.


تقدير

وأشارت المواطنة فاطمة سالم آل محسن موظفة في جامعة زايد إلى أن القرار يعمل على ترسيخ جهود الدولة وقادتها في إسعاد المواطنين والعمل على راحتهم.


وأضافت فاطمة: نحمد الله على القيادة الرشيدة التي تبذل كل الجهود لإدخال الفرحة على قلوب أبناء الوطن، ما يجعل الكلمات لا تكفي للشكر ولا يمكن أن نرد الجميل وما يمكن أن نقدم أمام جهود القيادة في رعاية أبناء الإمارات، وهنيئاً لنا بحكامنا لتوفيرهم كل الإمكانات للرفاهية شعبهم وتحقيق السعادة وعهدنا الدائم أن نكون مواطنين مخلصين، وأن نواصل العمل لتحقيق رؤية قيادتنا الرشيدة.


نموذج
من ناحيته عبد الله أحمد البلوشي مدير مركز تسهيل للخدمات الحكومية: غدت دولتنا الحبيبة وإمارة دبي على وجه الخصوص بمبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وبما تحقق على أرضها من إنجازات، محط أنظار العالم، ونموذجاً يحتذى في تحقيق التنمية وبناء الاقتصاد، مشيراً إلى أن هذه المبادرات هي من أجل إضفاء مزيد من السعادة التي يتمتع بها مجتمع الإمارات بشكل عام.


وأضاف أن المبادرات تتلاحق يوماً بعد آخر من أجل ترسيخ مبدأ السعادة لدى مواطني إمارة دبي، وتوفير حياة كريمة للأجيال القادمة، لافتاً إلى أن تلك المبادرات القيمة، تؤكد مبدأ التكافل الاجتماعي للجميع مؤكداً اعتزازه بالقيادة الرشيدة، وحرصها على تلبية احتياجاتهم.


عيش كريم
ومن ناحيتها أكدت نهى كسواني أن هذه المبادرة تسهم في توفير الحياة المستقرة لآلاف المواطنين المستفيدين، معتبرة أن الأمر ليس بالغريب على سموه الذي عود أبناءه على أن يكون مصدراً دائماً لكل الخير والسعادة، وأن يتلمس جميع احتياجاتهم ويذلل الصعاب التي تقف في طريقهم للوصول للعيش الكريم، ويعمل على إيجاد حلول ناجحة لكل مشاكلهم للتغلب عليها، مشيرة إلى أن سموه يؤكد بمبادراته كل يوم أن المواطن الإماراتي هو أغلى ثروات الوطن، وتلك المبادرة أدخلت الفرحة والسرور إلى نفوس الجميع، معربة عن أملها أن تكون هذه المبادرات دافعاً لأبناء الوطن إلى بذل الجهد والعطاء لخدمة الوطن وتعزيز مسيرته.

تعليقات

تعليقات