«الصحة» تستعين بنظارات الواقع الافتراضي لتجنيب الأطفال رهبة التطعيم - البيان

«الصحة» تستعين بنظارات الواقع الافتراضي لتجنيب الأطفال رهبة التطعيم

تبدأ وزارة الصحة ووقاية المجتمع خلال العام الجاري بإدخال نظارات الواقع الافتراضي المعروفة باسم VR لاستخدامها أثناء تطعيم الأطفال في مراكز الأمومة والطفولة لتجنيب الأطفال الخوف والرهبة من حقن التطعيم.

وبذلك الإنجاز تكون الوزارة أول جهة صحية حكومية تستخدم نظارات الواقع الافتراضي في عمليات تطعيم الأطفال، ليس على مستوى الدولة فحسب وإنما على مستوى المنطقة العربية.

وأوضح ناصر خليفة البدور وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد، مدير منطقة دبي الطبية، أن نظــــارات الواقع الافتراضي تشتمل على مجموعـــة من الألعاب المحببة للأطفال تتناسب مع أعمارهم، بحيث يمكن أن يقوم الطبيب أو الممرض بإعطاء الطفل حقنة التطعيم دون أن يشعر بها، الأمر الذي كان يسبب قلقاً للأهل خاصة مع تخوف الأطفال من الحقن والذي غالبا ما يصاحبه بكاء شديد.

وقال إن الألعاب الترفيهية أو الأفلام تتوفر عن طريق العرض بتقنية 360 درجة، لتوفير محتوى واسع للأطفال، مبيناً أن النظارة تستخدم حساسات ومقابض للتحكم من أجل تعقب حركة اللاعب، كما تتمتع بتصميم جميل يغطي العينين ويلتف حول الرأس من أجل تثبيتها.

وأشار البدور إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع ستبدأ بتجربة نظارات الواقع الافتراضي في بعض مراكز الأمومة، وفي حال نجاح التجربة سيتم تعميمها لاحقاً على جميع المراكز.

وأكد وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد أن الخطوة تأتي في إطار حرص الوزارة على مواكبة التطورات العالمية وإدخال كافة الأجهزة الذكية وأجهزة الذكاء الاصطناعي لتقديم أرقى الخدمات العلاجية للمواطنين والمقيمين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات