«زايد للرعاية الأسرية» تستقبل الموظفات بالورود

استقبلت دار زايد للرعاية الأسرية بمقرها في منطقة العين صباح أمس موظفات الدار بالورود، وذلك في بادرة متميزة إضافة إلى تنظيم احتفال تقديرا لجهودهن في الجانب الإنساني والتربوي من خلال طبيعة عملهن في مجال الرعاية الأسرية البديلة.

ورحب نبيل صالح الظاهري مدير عام دار زايد للرعاية الأسرية بالموظفات، وشكرهن بدوره على الجهود التي يقمن بها من خلال التعامل مع أهم شريحة بالمجتمع وهم الأبناء من فئة فاقدي الرعاية الأسرية.

وقال نبيل الظاهري: «إن العالم يحتفل في هذا اليوم بإنجازات المرأة على جميع الصعد. فالمرأة هي المربية الأولى في المجتمع وتساهم في تحقيق ارتقاء مجتمعها ووطنها». وأشار الظاهري إلى أن المرأة الإماراتية تحظى بتقدير من القيادة الرشيدة ودعمها المتواصل بدءا من قيام اتحاد دولة الإمارات.

فقد كان القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» باني نهضة الإمارات حريصا على دعم المرأة . كما شكرت بدورها آمنة عبيد رئيس قسم تطوير البرامج أسرة الدار على مبادراتهم المتميزة التي تؤكد حتما أن المرأة عنصر فاعل في التنمية المستدامة، وتعتبر الأسرة ركيزة هذه التنمية بمخرجاتها.

تعليقات

تعليقات