العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أصحاب الهمم

    عبد الله المازمي.. شغف الاستكشاف

    سمات خاصة تميز رحلة كفاح ونجاح عبد الله حسين المازمي«17 عاما» في حياته، والتي بلغ فيها هدفه متسلحا بإرادة صلبة وعمل جاد تخطى معهما العقبات في سبيل تحقيق طموحه.

    وذلك بينما هو منقاد بشغف الاستكشاف والمغامرة والتفكير بإيجابية جعلته يحول إعاقته لحافز قوي ليكون شخصية مؤثرة في المجتمع، فهو يمتلك حساً إنسانياً نابضاً وعزيمة محورها الإبداع والمضي نحو الصفوف الأولى في مجالات الفنون إلى جانب الرياضة.

    موهبة المازمي في مونتاج الفيديوهات وبرامج المونتاج وتعديل الصور على الحاسوب، موهبة تستحق الاحتفاء، فهو يمتلك أسلوباً خاصاً وحساً فنياً مميزاً يعبر به عن ذاته ورؤيته للكون والأحداث، وقد جسد المازمي هذه الرؤية بإبداعات فنية وموهبة في الرسم والطباعة الحرارية على الملابس وتصميم المشغولات الخزفية بتقنية خاصة تتسم بالتفاصيل المذهلة والألوان المفعمة بالحياة، بالإضافة إلى موهبته في أعمال الجبس.

    وقد شارك المازمي في العديد من الورش الإبداعية في مجال إعادة تدوير وتنفيذ منتجات متنوعة كالطاولات والكراسي من الإطارات المستعملة.

    الإعاقة لم تمنع المازمي من إحراز أعلى مراتب التحصيل العلمي والتفوق، فهو يدرك تماماً أن الإصرار والصبر على المحن أهم مقومات النجاح، فقد التحق المازمي بمركز «أولادنا لذوي الإعاقة» في الشارقة، منذ أكثر من 4 سنوات وتلقى فيه العديد من الخدمات التعليمية والتربوية داخل المركز، واستطاع بإرادته القوية أن يتخذ من إعاقته دافعاً إلى مزيد من التميز في المجال الرياضي.

    وحصل على الميدالية الفضية في بطولة «انطلاقة التحدي» التي أقيمت عام 2017 في أبوظبي في مسابقات القفز على الحواجز وكرة السلة، وبجانب حبه للرياضة يعشق المازمي الشعر ويحفظ عددا كبيرا من القصائد الشعرية لكبار الشعراء، من بينهم نزار قباني ومحمود درويش والمتنبي.

    طباعة Email