العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    رداً على ما تداولته صحف ومواقع تواصل بشأن احتكار المنشآت صرف الأدوية

    «صحة أبوظبي»: من حق المريض طلب الوصفة وصرفها من أي صيدلية

    جميع المنشآت الصحية ملتزمة بقوانين صرف الوصفات الطبية | أرشيفية

    قال محمد حمد الهاملي، وكيل دائرة الصحة في أبوظبي بالإنابة: إنه من حق المريض طلب الوصفة الدوائية وعلى الطبيب المعالج طباعة الوصفة وختمها والتوقيع عليها وبالتالي صرفها من أي منشأة صيدلانية يرغب بها.

    جاء ذلك رداً على ما تم نشره في إحدى الصحف المحلية وما تم تداوله في بعض قنوات التواصل الاجتماعي حول إجبار بعض المنشآت الصحية الخاصة المرضى على صرف الوصفات الطبية من خلال المنشآت الصيدلانية التابعة لها، وحجب الوصفة الدوائية وعدم إعطائها لهم، وأكدت دائرة صحة أبوظبي أنه على كافة المنشآت الصحية في الإمارة الالتزام باللوائح والأنظمة والقوانين المعتمدة حول ماهية صرف الوصفات الطبية وعدم احتكارها واقتصارها على المنشآت الصيدلانية التابعة لهم بأي شكل من الأشكال.

    وكانت بعض قنوات التواصل الاجتماعي ذكرت أن بعض المنشآت الصحية الخاصة تقوم بحجب وصفات الأدوية الأصلية عن المرضى، وتقوم بمنح المرضى رقماً مرجعياً يتوافر في الصيدلية التابعة لتلك المنشأة فقط.

    معايير صحية

    وقال الهاملي: تطبق إمارة أبوظبي أعلى معايير الرعاية الصحية والجودة لضمان سلامة المرضى وتوفر الرعاية الصحية المناسبة لهم وتعمل على ضمان رضا المرضى والمتعاملين، ويأتي إصدار الوصفات الطبية إلكترونياً للحد من الأخطاء التي قد تنجم عن عدم وضوح الخط أو البيانات الخاصة بالأدوية الموصوفة كالجرعة ومدة العلاج، وعدم تكرار وصف وصرف الوصفات الدوائية قبل الموعد والحد من التأثيرات الصحية التي قد تنجم عن تداخل الأدوية وبالتالي ضمان سلامة المريض وصرف الدواء الصحيح له، إلا أن ذلك لا يعني حكر صرف الدواء على أي منشأة حيث إنه من حق المريض طلب الوصفة الدوائية وعلى الطبيب المعالج طباعة الوصفة وختمها والتوقيع عليها وبالتالي صرفها من أي منشأة صيدلانية يرغب بها.

    وبحسب دائرة الصحة فإنه لم يرد للدائرة أي شكوى من المتعاملين أو المرضى ونهيب بأهمية التواصل مع الدائرة في حال وجود أي شكاوى تتعلق بالقطاع الصحي من خلال التواصل مع إدارة المنشأة وفي حال عدم الرضا عن الإجراءات، الاتصال على مركز اتصال حكومة أبوظبي 800555.

    طباعة Email