العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الأهرام» يتصدر الترتيب عربياً

    «الإمارات للدراسات» يصدر تصنيفه العلمي لتقييم مراكز البحوث

    أصدر مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، تقييمه لمراكز الدراسات والبحوث العربية والدولية 2016-2017، وهو الذي يتضمن تصنيفاً علمياً تراتبياً لقائمة مراكز البحوث العربية والعالمية، بهدف ضبط المعايير التي تتبعها بعض الجهات العربية والأجنبية في هذا الشأن، وقد أسفرت نتائج تطبيق هذه المعايير عن قائمتين، تتضمن الأولى عشرة مراكز بحثية في العالم العربي والثانية تتضمن عشرين مركزاً بحثياً دولياً، ولم يتم تضمين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في التقييم؛ مراعاةً للحيادية والنزاهة، كما أنه ليس مؤسسة ربحية، ولا يسعى للحصول على أي تمويل.

    وفيما يتعلق بتصنيف المراكز البحثية في العالم العربي، جاء مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية في جمهورية مصر العربية في المرتبة الأولى، ومركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية في المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية، وكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية في الإمارات في المركز الثالث، ومركز الدراسات الاستراتيجية في المملكة الأردنية الهاشمية بالمرتبة الرابعة، في حين حصل مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة على المرتبة الخامسة، وحصل المركز الدولي للتميز لمكافحة التطرف العنيف (هداية) في الإمارات على المركز السادس، ومنتدى الفكر العربي في المملكة الأردنية الهاشمية على المرتبة السابعة، ومركز دراسات الخليج والجزيرة العربية في دولة الكويت في المرتبة الثامنة، والمركز المصري للدراسات الاقتصادية في جمهورية مصر العربية في المرتبة التاسعة، بينما حل مركز الدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية في المملكة المغربية في المرتبة العاشرة.

    قائمة

    ومن ضمن قائمة المراكز الدولية، حصلت أعلى عشرة مراكز منها على التصنيف، وهي مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في الولايات المتحدة الأميركية المرتبة الأولى، والمعهد الملكي للشؤون الدولية (تشاتام هاوس) –المملكة المتحدة البريطانية، المرتبة الثانية، معهد كارنيجي للسلام العالمي في الولايات المتحدة الأميركية في المرتبة الثالثة، ومؤسسة راند في الولايات المتحدة الأميركية، في المرتبة الرابعة، والمعهد الفرنسي للعلاقات الدولية في الجمهورية الفرنسية في المرتبة الخامسة.

    وحصل المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في المملكة المتحدة البريطانية، على المرتبة السادسة، ومجلس العلاقات الخارجية في الولايات المتحدة الأميركية، على المرتبة السابعة، ومركز بروجل في مملكة بلجيكا، على المرتبة الثامنة، ومعهد استوكهولم لأبحاث السلام العالمي في مملكة السويد، على المرتبة التاسعة، في حين حصل مركز وودرو ويلسون الدولي للعلماء في الولايات المتحدة الأميركية، على المرتبة العاشرة.

    معايير

    يستند التقييم العلمي إلى مجموعة من المعايير، وهي: أولاً، معايير ترتبط بالمؤسسة نفسها، مثل حجم الموازنة والموارد العامة، ونسبة ما يرصد منها للبحث العلمي والتدريب؛ ثانياً، معايير ترتبط بنشاط ومهام المؤسسة البحثية، وتشمل مدى نجاح المؤسسة البحثية في تحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها؛ ثالثاً، معايير ترتبط بالقدرة على دعم اتخاذ القرار وصناع السياسات، وتشمل درجة التواصل بين المؤسسة البحثية وصناع القرار.

    طباعة Email