4 مليارات درهم كلفة الأعمال الإنشائية وتتسع لـ 732 سريراً

مدينة شخبوط الطبية.. خدمات عالمية لتعزيز الرعاية الصحية

■ المدينة تضم أحدث الأجهزة والمعدات الطبية | من المصدر

تحتلّ مدينة الشيخ شخبوط الطبية المتوقع افتتاحها خلال العام الجاري موقعاً استراتيجياً في منطقة المفرق بأبوظبي، حيث تمتد على مساحة 300 ألف متر مربع ويسهل الوصول إليها من مختلف مناطق الإمارة لاسيما أن المنطقة المحيطة هي من أكثر المناطق نمواً سكانياً مما سيزيد الإقبال على خدمات الرعاية الصحية التي تعمل شركة «صحة» على تقديمها وفقاً لأفضل المعايير الدولية.

وبدأت الأعمال الإنشائية في هذا الصرح الطبي في 2011 بتكلفة 4 مليارات درهم، حيث صمم وفق أرقى المقاييس والمعاير العالمية ويضم أحدث الأجهزة الطبية، بحيث يفي بمتطلبات المنطقة الصحية، والاستدامة البيئية، إذ إن المبنى بأبراجه الأربعة ومرافقه المختلفة، مصمم ومجهز بمعدات وأنظمة صديقة للبيئة تتماشى مع اتجاه حكومة أبوظبي الداعي إلى الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية.

وتشتمل المدينة على 732 سريراً وستغدو حال اكتمال أعمالها والتحاق كادرها الطبي مركزاً متميزاً لعلاج الصدمات والحوادث المستعصية.

اهتمام

ويترجم هذا الصرح الكبير اهتمام حكومة أبوظبي بالإنسان كقيمة يجب الحفاظ عليها من خلال تقديم أرقى الخدمات الطبية حيث تولي الحكومة أهمية كبرى للقطاع الصحي سواء من حيث الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمرضى أو التوسع في إنشاء المزيد من المستشفيات والمراكز الصحية أو من خلال تشجيع الاستمارات الصحية في القطاع الخاص.

وتماشياً مع رؤية شركة «صحة» بالريادة في تقديم الرعاية الصحية المتكاملة والمتميزة بأعلى معايير الجودة والسلامة الدولية ستقدم مدينة الشيخ شخبوط الطبية العديد من الإمكانات والفرص لتقديم خدماتنا وفقاً للخطط الاستراتيجية لإمارة أبوظبي.

وتنفرد مدينة الشيخ شخبوط الطبية التي تعد أحد أكبر 10 مستشفيات في الشرق الأوسط بتقديم تخصص علاج الحروق المتقدمة وهي المركز الأول في الإمارات في هذا الاختصاص، كما تمتاز بتقديم خدمات طبية أخرى كجراحة الصدر والعظام.

إضافة إلى خدمات القلب وغيرها من خدمات طبية رفيعة المستوى تلبي احتياجات الإمارة الصحية، مثل أمراض الغدد الصماء وأمراض الرأس والعنق والأورام وأمراض الدم والعظام والروماتيزم والأمراض الصدرية والمسالك البولية والكلى وأمراض الجهاز الهضمي والقلب والأوعية الدموية وغيرها من التخصصات.

واجهة مميزة

كما تعد واجهة متميزة لاستقطاب الخبرات المحلية والعالمية، وعليه فهي فرصة من فرص تطوير الكوادر الطبية المواطنة، حيث يعمل المدينة الطبية بطاقة توظيفية تصل إلى 440 كادر طبي و1800 كادر تمريضي.

وصمم مبنى المدينة الطبية بأبراجه الأربعة باستخدام أرقى المقاييس الهندسية العالمية وسيتم استغلال الطاقة الصديقة للبيئة في تشغيله، حيث سيتم إعادة تدوير المياه واستخدام الألياف البصرية للإضاءة الداخلية مع استخدام واسع للطاقة الشمسية وتعزيز إنتاج الطاقة المتجددة وضبط الإضاءة داخل المبنى وفق قوة الطاقة الشمسية في الخارج كما يتضمن مواقف للسيارات تتسع لنحو 1660 سيارة، معظمها مواقف مغطاة.

الأكبر

وتعد المدينة من بين أكبر المنشآت الطبية المتخصصة بالعناية الفائقة على مستوى المنطقة إذ تتضمن غرف عمليات وأقساماً متعددة للطوارئ والرعاية المركزة والولادة ومركزاً للأبحاث الطبية و132 سريراً لخدمة الحالات المحولة إلى العناية المركزة بما فيها العناية المركزة للأطفال الخدج.

إضافة إلى مركز لعلاج الجروح المتقدمة و18 غرفة للعمليات وقسم للولادة التقليدية والمبكرة والعديد من الاختصاصات الطبية المختلفة إضافة إلى ذلك ستكون مدينة الشيخ شخبوط الطبية الجديدة من أكبر المنشآت الطبية المتخصصة بالعناية الفائقة، إذ خصص 154 سريراً للعناية الفائقة ولكافة الأعمار.

وستضم المدينة الطبية العديد من الجراحات المتخصصة، بالذات جراحة الشرايين والحروق والصدمات والصدر والرئتين وجراحة العظام والجراحات الترميمية، إضافة إلى الجراحات العامة وجراحة الأطفال، وقد جهزت بأعلى التقنيات من استعمال الروبوت والمناظير والقسطرة في كافة الاختصاصات الجراحية، كما تحتوي على غرف عمليات وأقسام للطوارئ والرعاية الفائقة والولادة ومركز للأبحاث الطبية.

732 سريراً

وتتوزع أسرّة مدينة الشيخ شخبوط الطبية، التي تصل إلى 732 سريراً على 364 سريراً في غرف المرضى المقيمين بعد الجراحة، و120 سريراً في جناح صحة الأم والطفل، و32 سريراً في وحدة العناية المركزة للقسم الطبي، و30 سريراً في قسم كبار الشخصيات، و30 سريراً في وحدة العناية المركزة لأمراض القلب، و24 سريراً في وحدة العناية المركزة للقسم الجراحي، و20 سريراً في القـــسم الطبي للحروق، و26 سريراً في وحـــدة العناية المركزة للأطفال الخدّج، و18 سريراً في قسم الولادة، وتضم المدينة الطبية 3 أجنحة رئيسية 2 للرجال وجناحاً للنساء إضافة إلى جناحين رئاسيين و36 جناحاً لكبار الشخصيات.

تعليقات

تعليقات