العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «مجلس السعادة» في عجمان يناقش التواصل الاجتماعي

    ■ خلال فعاليات الجلسة | من المصدر

    ناقش «مجلس السعادة» في مركز شباب عجمان الإعلامي صباح أمس «إيجابيات وسلبيات التواصل الاجتماعي»، حيث استضاف الإعلامي سعيد الريسي في جلسة أدارها الإعلامي عبدالله الغامدي، وترجمتها إلى لغة الإشارة الخبيرة الدولية فاطمة المناعي، بحضور عائشة راشد ليتيم آل علي عضو المجلس الوطني الاتحادي، وعبدالله الشحي، الرئيس التنفيذي لشبكة رؤية الإمارات الإعلامية، والإعلامية سعاد الحمادي، وسفراء زايد الخير والناشطة الاجتماعية سارة حمادة، والإعلامي محمد الكشف، إضافة إلى أكثر من 40 شخصاً من كل فئات وشرائح المجتمع.

    وناقشت الجلسة ثلاثة محاور: إيجابيات وسلبيات وسائل التواصل الاجتماعي، دورها في الدفاع عن الوطن، طرق الاستثمار الصحيح لهذه الوسائل. وأكد سعيد الريسي دور الإعلام الاجتماعي في الدفاع عن الوطن وإعلاء رايته، إلى جانب دوره في بث الإيجابية والأخلاق الحميدة بين أفراد المجتمع، مشدداً على ضرورة استقاء القيم من قادة الإمارات، حفظهم الله، وجعل عام 2018 «عام زايد» ترسيخاً لنهج باني دولة الإمارات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

    من جهة أخرى توجه الحضور بالشكر الجزيل إلى كل من مركز شباب عجمان وشبكة رؤية الإمارات الإعلامية إزاء جهودهما في نشر السعادة والتوعية، منادين بضرورة تعميم تجربة «مجلس السعادة» على مختلف الدوائر والمؤسسات، نظراً لما تحققه من نتائج إيجابية.

    وفي نهاية الجلسة تم تكريم الضيوف ومنح شهادات مشاركة للحضور، على أمل اللقاء في جلسات مقبلة.

    طباعة Email