6 توائم في أبوظبي وعجمان مع مطلع العام الجديد

مواليد 2018.. أمل متجدد مع تباشير «عام زايد»

علي سالم يحمل المولودة والعائلة تحفّها بالمحبة | تصوير: زيشان أحمد

استقبلت المستشفيات في أنحاء مختلفة من دولة الإمارات مواليد جدداً مع مطلع 2018، مبشّرين بأمل متجدد، يتزامن مع فرحة عام زايد الخير، وشهد العام الجديد ولادة 6 توائم؛ توأمان إماراتيان في أبوظبي ولدا في الدقيقة الأولى، وأطلق عليهما «زايد وسلمى»، وتوأمان من الجنسية العراقية وآخران من الجنسية الفلسطينية وقد ولدوا في عجمان.

فقد شهد مستشفى لطيفة للنساء والولادة في الساعة الثالثة فجراً تقريبا ولادة أول طفل لمواطن يدعى عبدالله سالم الرئيسي وزوجته شريفة وسط فرحة غامرة، حيث أطلقا اسم زايد على الطفل تزامنا مع «عام زايد» الذي أطلق على العام 2018، فيما سجلت آخر لحظات العام الماضي 2017 ولادة طفلة لأم وافدة تعمل في مستشفى لطيفة.

وشهد مستشفى ميد كلينيك ولادة الطفل المواطن الذي أطلق عليه اسم سعيد في تمام الساعة الواحدة من فجر العام الجديد.

وعبّر والد الطفل حمد حسين علي عن فرحته بمولوده الأول بقوله إننا نشعر بفرحة غامرة وخاصة أنه أول مولود لنا وتمت ولادته في عام زايد الذي يمثل مناسبة سعيدة.

واستقبلت مستشفيات وأقسام الولادة في أبوظبي، عشرات المواليد الجدد، ولد بعضهم في الثواني الأولى وآخرون بعد دقائق معدودة من العام الجديد، وبعضهم ولد في الساعات الأخيرة من اليوم الأول، ليسجلوا جميعاً بتاريخ ميلاد مميز، وهو 1/‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏1/‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏2018.

فقد رحّب مستشفى «برجيل»، مركز الرعاية الطبية المتميزة في العاصمة أبوظبي، بأوّل توأم إماراتي يتم ولادتهم بعام 2018، في الدقيقة الأولى من مطلع يناير، ومع انطلاق الألعاب النارية حيث غمرت فرحة قدوم المولودين الجديدين، زايد وسلمى.

قلبي والديه الإماراتيين أحمد عبد الله القبيسي وعاليا محمد الرميثي، بعد نجاح العملية التي أجرتها الدكتورة سوسن عبد الرحمن استشارية أمراض النساء والتوليد في فريق طب النساء والتوليد في مستشفى «برجيل».

وفي غرفة أخرى بالمستشفى، قامت الدكتورة باثوكوتي محمد، المتخصصة في أمراض النساء والتوليد، بإجراء ولادة ملاك صغير آخر في تمام الساعة 00:03 من نفس اليوم، وهو محمد عبد الهادي، ابن كل من محمد رضوان وأسماء رضوان من الباكستان. كما ولد عشرة أطفال آخرين، تسعة منهم إماراتيون، خلال الساعات الأولى من الصباح.

وسجلت أقسام الولادة في مستشفيات أبوظبي ولادات جديدة، ولكن قبل انقضاء العام الماضي 2017 بساعات قليلة.واستقبل مستشفى دانة الإمارات في أبوظبي، في الساعات الأولى من العام الجديد عام زايد 2018، مولودتين مواطنتين، وودّع المستشفى العام الماضي، باستقبال عشرة مواليد، بينهم 6 إناث وأربع ذكور، ومنهم توأم (بنتان)، تمت ولادتهم خلال الساعات الأخيرة من عام 2017.

إطلالة بريئة

وكان أول مواليد مستشفى دانة الإمارات في عام 2018، قد أبصرت النور في ساعات الصباح الأولى من أول أيام العام الجديد، وقال والد الطفلة، خليفة القمزي «إن ولادتها في العام الجديد، كانت مفاجأة، وصارت المناسبة لنا مناسبتين سعيدتين في هذا اليوم المميز».

بهجة

أما عائلة عبد الرحمن الكثيري، فقد استقبلوا طفلتهم الساعة التاسعة صباحاً في أول أيام العام الجديد، وقال والدها «إنها الطفلة الثالثة للعائلة، وأسميناها (حصة)، وقد كان من المتوقع قدومها في 28 ديسمبر، ولكنها انتظرت لثلاثة أيام أخرى، لتنضم لنا في السنة الجديدة، وفي هذا اليوم المميز».

براءة

من ناحيته، استقبل مستشفى الزهراء الشارقة، العام الجديد، بأول مواليد عام 2018، في الساعة 12:03 من ليلة رأس السنة الأول من يناير، حيث كانت مميزة للعائلة السودانية، وتحمل لهم السعادة بمولودهم السادس، ليستقبلوا طفلتهم التي ولدت بصحة جيدة وتزن 3 كغ تقريباً.

يوم مميز

 

كما استقبل قسم الولادة في مستشفى صقر برأس الخيمة، الطفلة المواطنة «علياء الملا»، أولى مواليد العام الجديد، والتي أبصرت النور في الساعة الرابعة والنصف من ساعات الصباح، لتنثر الفرحة على أفراد أسرتها.

وقال المواطن علي عبد الله الملا، تاريخ ميلاد ابنتي «علياء»، يوم مميز، ولحظات لا يمكن وصفها، حيث إنها أولى مواليد إمارة رأس الخيمة في العام الجديد، ليسجل اسمها ضمن مواليد «عام زايد».

توأم الخير

من جهته، شهد مستشفى ثومبي في عجمان، أول حالة ولادة قيصرية في عجمان للعام الجديد 2018، لتوأم (ولدين) من الجنسية العراقية، الأول عند الساعة الثانية عشرة و23 دقيقة.

والثاني عند الثانية عشرة و56 دقيقة، وذلك بحسب الدكتور عصام عطا مدير الشؤون الطبية والعلاقات العامة بالمستشفى، الذي أكد أن المستشفى شهد كذلك ولادة توأم (أنثيين) قيصرية من الجنسية الفلسطينية، الأولى عند الساعة 12 ودقيقة، والثانية عند 12 والدقيقة اثنتين صباح أمس.

رعاية وتطعيم

 

ملأت السعادة قلبي الزوجين الأب سمير خان، والأم قدسية، مع ولادة طفلهما الجميل، الذي ولد في مستشفى رأس الخيمة في عام 2018، وحملت بداية العام أسعد اللحظات للزوجين الهنديين، مع قدوم الطفل «أهايان» عند الساعة 5.45 صباحاً في المستشفى، حيث بلغ عدد المواليد الجدد في المستشفى خلال اليوم الأول من العام الجديد طفلين.

واستقبل مستشفى النساء والولادة بالفجيرة، أول مولودة مواطنة في العام الجديد 2018، حيث أبصرت النور في تمام الساعة 12:29 صباحاً، وتتمتع بصحة جيدة، لأم تدعى مريم محمد علي، وأب يدعى علي حسن سالم.

تعليقات

تعليقات