تخرج اثنين من منتسبي «الداخلية» في أكاديمية شرطة نيويورك

المرزوقي والسويدي وغالاتي وعدد من ضباط وزارة الداخلية بعد التخريج | من المصدر

تخرّج اثنان من منتسبي الداخلية من أكاديمية شرطة نيويورك الأميركية العريقة، ليسجلا إنجازاً جديداً يحسب للشرطة الإماراتية بتخرج أعضائها وبتفوق من واحدة من أعرق الأكاديميات الشرطية المتخصصة ذات الطابع الاحترافي في تنفيذ المهام والأعمال الشرطية، وذلك في حفل لتخريج 430 طالباً من الأكاديمية، أقيم في نيويورك أخيراً بحضور رسمي كبير.

حضر الحفل من الجانب الإماراتي اللواء جاسم المرزوقي قائد عام الدفاع المدني بوزارة الداخلية وماجد السويدي القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة في نيويورك وعدد من ضباط وزارة الداخلية.

واجتاز المساعد أول جاسم عبدالله الدرمكي من الإدارة العامة للاستراتيجية وتطوير الأداء والمساعد هاشم عبدالمطلب الحمادي من الإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية برنامجاً امتد لمدة 6 أشهر تلقيا فيها العلوم والمعارف الشرطية وتدريبات في القيادة الميدانية ومحاضرات قانونية نظرية وعلمية، ورسم السيناريوهات الأمنية وتنفيذها.

كما حصل المساعد هاشم عبد المطلب الحمادي على شارة رفيعة المستوى « ميدالية خبير» (Expert Bar) بعد تحقيقه العلامة الكاملة في دورة الرماية والتدريب التكتيكي. كما تسلم الحمادي شهادة التميز العام وهي شهادة أميركية شرطية تمنح لأول مرة لضابط من خارج شرطة نيويورك مسجلاً إنجازاً جديداً يضاف لإنجازات منتسبي الشرطة الإماراتية.

أكد توماس غالاتي نائب قائد عام شرطة نيويورك لشؤون المعلومات الأمنية الحرص على تعزيز التعاون القائم بين شرطة نيويورك ووزارة الداخلية الإماراتية على نحو يسهم في الارتقاء بالعلاقة لمستويات تتعزز فيها الاستفادة وتسهم في تبادل الخبرات بين الطرفين.

تعليقات

تعليقات