كأس العالم 2018

تسليم 243 مسكناً و720 مستفيداً من الإسكان الطارئ والمساعدات الإيجارية

مليار درهم مساعدات «إسكان الشارقة» العام الجاري

صورة

بلغ حجم المساعدات التي قدمتها دائرة الإسكان في الشارقة خلال العام الجاري ما يقارب المليار درهم، والتي شملت الدعم السكني والمساكن التي تم تسليمها ومساعدات الإيجار التي تم تقديمها والصيانات العاجلة، حسبما ذكر المهندس خليفة الطنيجي عضو المجلس التنفيذي رئيس الدائرة، مثمناً مكرمات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة التي من شأنها توفير حياة كريمة مستقرة لأبناء الإمارة.

وأفاد بأن عدد المساكن التي تم تسليمها هذا العام وكانت جاهزة للمستفيدين من إسكان الشارقة بلغت 243 مسكناً حتى اليوم وبقيمة إجمالية بلغت 818 مليون درهم و217 ألفاً، فيما بلغ عدد الأسر المستفيدة من الإسكان الطارئ والمساعدات الإيجارية 720 أسرة بقيمة 20 مليون درهم، مشيراً إلى موضوع الإغاثة السريعة والعاجلة التي تقدمها الدائرة كجزء من الإسكان الطارئ.

حيث تقوم الدائرة في نفس اليوم بتسكين الأسرة مباشرة في فندق إلى حين القيام بالصيانة العاجلة للمساكن، ولفت إلى أنهم قاموا وفقاً لهذه الخدمة بصيانة 15 مسكناً حصلت فيها حوادث بكلفة وصلت إلى مليون و600 ألف درهم وتمت إعادة البيوت لأفضل مما كانت عليه.

وقال في مداخلة له عبر برنامج الخط المباشر على إذاعة وتلفزيون الشارقة إنهم سيستكملون خلال عام 2018 خطة الخمس سنوات بتقليص المدة الزمنية بين فترة تقديم الطلب وقرار صدور المساعدة، كما ينتهجون مرحلة متقدمة بتقليص مدة الانتظار ليس من تاريخ صدور قرار المساعدة بل يتعداه إلى تاريخ استلام المسكن الحكومي، موضحاً أن كل فترة سواء هندسية أو مالية أو إجرائية يخصصون لها مبادرات معينة تخدم رؤيتهم.

وذكر أن لديهم مبادرة سترى النور الشهر الأول من العام المقبل مبادرة هندسية ستسهل من عملية البناء للمقاولين والملاك والاستشاريين هدفها إيجاد حلول سريعة من بداية اختيار التصميم حتى انتهاء المسكن، كما سيشهد العام المقبل استلام أكثر من مجمع سكن تقوم الدائرة بتطويره حالياً بتطويرها وهناك مشاريع مجمعات أخرى سترفع للمجلس التنفيذي من ضمن الخطط التي وجه بها المجلس، وسيعلن عن طرح مثل هذه المجتمعات استكمالاً لخطة تطوير المجمعات السكنية المتكاملة.

تعليقات

تعليقات