العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    العيسى: تفسيرات خاطئة ومجتزأة شوّهت مفهوم الإسلام

    ■ محمد العيسى

    قال الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي: ان «السلام معنى شامل، يشمل السلام والأمل والوئام الفكري، وعندما لا نعي لغة التواصل ولا أسلوب الحوار الحضاري الواعي، نفقد مقدمة مهمة في السلام»، مبيناً أن هناك تفسيرات خاطئة ومجتزأة لكثير من المعاني، وأن هذه التفسيرات قد شوّهت مفهوم الإسلام الذي هو بريء منها، فالجهاد لم يكن يوماً من الأيام إلا للدفاع عن النفس وحرية العبادة، وأن هذه المفاهيم خطفها خاطف وزوّر مضمونها، فأنشأ أنظمة إرهابية، وهي ما نشرت «الإسلاموفوبيا»، أما التطرف أو الإرهاب فيغيبان ويحضران من دين إلى دين، ومن ثقافة إلى ثقافة، ومن حضارة إلى أخرى، ملاحظاً أن غياب المفكر الإسلامي خلق التطرف في طرفي نقيض، الأول محسوب على الإسلام زوراً، والثاني «الإسلاموفوبيا».

    وأضاف العيسى أن «نتشرف باسم رابطة العالم الإسلامي أن نكون معكم في هذا الملتقى المبارك، ونتضامن مع غاياتكم النبيلة، فالسلم والوئام مفردتان كثيرتا الدوران في المصطلح الإسلامي، وتصاحبان المسلم في عبادته ومعاملاته، هذا فضلاً عن أن السلام من أسمائه تعالى»، ملاحظاً أن السلام كثيراً ما حالت دونه المصالح السياسية والإعلامية، وما تكتنزه بعص النفوس البشرية من حواجز مصطنعة، تعود في مجملها إلى الكراهية المفتعلة، وإلى غياب دور التواصل ومهاراته.

    طباعة Email