العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هيئة الصحة تباشر الأعمال التحضيرية لتأسيس مركز دبي العالمي لأمراض القلب

    بدأت هيئة الصحة بدبي الخطوات التحضيرية الأولى لتأسيس مركز دبي العالمي لأمراض القلب، والذي شرعت الهيئة في اتخاذ التدابير اللازمة لإطلاقه، بموجب اتفاقية الشراكة والتعاون التي أبرمتها أواخر أغسطس الماضي مع مستشفى نيويورك ــ بريسبيتيريان، وهو أحد أكبر المستشفيات الجامعية في أميركا.

    وأكد معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، أهمية استحواذ مدينة دبي على نموذج صحي عالمي متخصص في جراحات وأبحاث أمراض القلب، يكون هو المرجع العلمي والأكاديمي والطبي لهذا النوع من الأمراض التي باتت تشكل عبئاً ثقيلاً على اقتصاديات الدول، منوهاً معاليه بإمكانيات دبي الهائلة وقدراتها على الإسهام في الحد من انتشار أمراض القلب والأوعية الدموية عالمياً.

    جاء ذلك خلال جلسة المناقشات التي حضرها معالي القطامي، مؤخراً، والتي ضمت مجموعة من كبار المسؤولين والعلماء والخبراء والأطباء في مركز كولمبيا التابع لمستشفى نيويورك ــ بريسبيتيريان، في مقدمتهم المدير التنفيذي لمركز كولمبيا لورانس بيلز، والدكتور بول كورلانسكي مدير البحوث وتطوير الجودة في مستشفى نيويورك، بجانب مجموعة من المسؤولين والأطباء المتخصصين في هيئة الصحة بدبي.

    جدول زمني

    وأكد معالي القطامي على ضرورة وضع جدول زمني لإنجاز مراحل هذا المشروع الطموح، الذي قال إنه سيكون فريداً من نوعه وفي تكامله الذي سيشمل المجالين ( الطبي والبحثي )، إضافة إلى تبني وتنفيذ المبادرات الوقائية محلياً وإقليمياً وعالمياً، وذلك بالتعاون والتنسيق مع المؤسسات والمنظمات الصحية والجمعيات الدولية المتخصصة.

    ونوه معاليه بأن دبي لديها جميع الإمكانيات التي تؤهلها لتحقيق الريادة في هذا التخصص الطبي الدقيق، ولاسيما إمكانياتها البشرية من الخبرات الطبية وكبار الاستشاريين، الذين حققوا نجاحات متوالية في عمليات جراحية كبرى ومعقدة، إضافة إلى الابتكارات الطبية التي تم إنجازها في طب أمراض القلب.

    وأضاف أن الشراكة مع مركز كولمبيا للقلب التابع لمستشفى نيويورك ــ بريسبيتيريان، تعد فرصة مهمة، تعمل الهيئة على استثمارها بالشكل الأمثل، كما تعمل على الاستفادة من الخبرات الطبية الأمريكية، لتحقيق انطلاقة قوية لمركز دبي العالمي لأمراض القلب، وخاصة مع اعتمادها على هذا التخصص الطبي المهم في تنشيط حركة السياحة الصحية، وفق المعدلات المطلوبة في المستقبل.

    متابعة

    من جانبه، أعرب لورانس بيلز المدير التنفيذي لمركز كولمبيا عن سعادته بالشراكة مع هيئة الصحة بدبي، وذكر أن أعمال التطوير التي تقوم بها الهيئة بوجه عام جديرة بالمتابعة، والتقدير، ولاسيما مع سرعة الإنجاز، الذي تعكسه مجموعة الاعتمادات الدولية والاعترافات العالمية التي حصلت عليها منشآت دبي الصحية من المستشفيات والمراكز.

    وقال: إنه اطلع والوفد المرافق له من كبار المسؤولين في المركز و مستشفى نيويورك ــ بريسبيتيريان، على التقدم المتميز الذي وصلت إليه كل من مستشفيي راشد ودبي، وأقسام القلب على وجه التحديد، مؤكداً أن الهيئة لديها المقومات الرئيسة التي تكفل نجاحها في تأسيس مركز دبي العالمي لأمراض القلب، بنجاح، كما أن لديها الإمكانيات التي تؤهلها لتحقيق الريادة لهذا المركز الطموح.

    طباعة Email