العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طحنون بن محمد:اليوم الوطني تأريخ لمعاني الفخر والعزة والانتماء

    طحنون بن محمد

    أكد سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، أن ذكرى اليوم الوطني للدولة تحمل في ثناياها المنجزات الحضارية العظيمة ومعاني الفخر والعزة والانتماء والولاء تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

    وقال إن تطلعات دولة الإمارات للمستقبل لازالت بلا حدود وطموحاتها لا سقف لها والسعي لتحقيقها لن يتوقف في ظل قيادة مبادرة ومبتكرة وشعب يطمح لأن يكون دائماً في المقدمة.

    جاء ذلك في كلمة لسموه وجهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة اليوم الوطني الـ 46 فيما يلي نصها: «تحتفل دولتنا العزيزة بذكرى اليوم الوطني الـ 46 وهي ذكرى تحمل في ثناياها المنجزات الحضارية العظيمة ومعاني الفخر والعزة والانتماء والولاء تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

    قيادة حكيمة

    قبل ستة وأربعين عاماً أقام الآباء المؤسسون بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، أركان هذه الدولة العصرية فأنجزوا ما وعدوا بتوفيق وفضل من الله، وبحكمة مستنيرة استلهمت قيم الماضي وتطلعات المستقبل وطوال السنوات الماضية نعمت الإمارات بقيادة حكيمة استطاعت القيام بمنجزات عديدة ومتواصلة شملت مختلف مجالات الحياة وعلى نحو يحافظ على أصالتها وعراقتها ويكرس قيمها ويعتز بتراثها، ويواكب تطورات العصر في ميادين العلم والمعرفة، ويستفيد من التقدم الإنساني في شتى الميادين.

    وبمشاعر الفخر والاعتزاز يحرص أبناء الاتحاد في هذا اليوم على التهنئة والتعبير عن عميق الحب والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومجددين العهد والولاء للسير قدماً تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو رئيس الدولة.

    ولعل من أبرز ما تتميز به مسيرة الاتحاد منذ قيامها هي الوحدة الوطنية باعتبارها ركيزة راسخة تنطلق منها وترتكز عليها جهود التنمية المستدامة في شتى المجالات، كما تحرص على إعلاء قيم العدالة والمواطنة والمساواة وحكم القانون وتدعيم أركان دولة المؤسسات التي ينعم فيها المواطن والمقيم بالأمن والأمان، وتتحقق فيها للجميع أجواء الطمأنينة وصون الحقوق في ظل حكم وسيادة القانون.

    خطط تنميةومنذ قيام الاتحاد تتابعت خطط التنمية للدولة، حيث استخدمت الحكومة إيرادات النفط والغاز بشكل خاص لتحقيق التنمية وتشييد البنية الأساسية وبناء ركائز اقتصاد وطني قادر على النمو والتفاعل مع التطورات الإقليمية والدولية والاستجابة لمتطلبات تحقيق مستوى حياة أفضل للمواطن مع تحقيق تطور مستمر في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والعمل في الوقت ذاته على تنويع مصادر الدخل القومي والحد من الاعتماد على عائدات النفط والغاز بقدر الإمكان.

    وأطلقت الحكومة (رؤية الإمارات 2021) والتي تهدف لأن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم بحلول اليوبيل الذهبي للاتحاد ولترجمة هذه الرؤية إلى واقع ملموس تم تقسيم عناصر رؤية الإمارات 2021 إلى ستة محاور وطنية تمثل القطاعات الرئيسية التي سيتم التركيز عليها خلال السنوات المقبلة في العمل الحكومي.

    وتسعى الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 لتحقيق بيئة مستدامة من حيث جودة الهواء والمحافظة على الموارد المائية وزيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتطبيق التنمية الخضراء. وعلى صعيد البنية التحتية تتطلع الأجندة الوطنية إلى أن تصبح الدولة الأولى عالمياً في جودة البنية التحتية للمطارات والموانئ والطرق، إضافة إلى تعزيز جودة توفير الكهرباء والاتصالات لتصبح الدولة في مقدمة الدول في الخدمات الذكية ولتحقق المزيد من الارتقاء في جودة حياة المواطن فقد ركزت الأجندة الوطنية أيضاً على توفير السكن الملائم للمواطنين المستحقين ضمن وقت قياسي.

    وتؤمن دولة الإمارات العربية المتحدة بالسلام وتعمل من أجل تحقيقه وتقف القوات المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى على أهبة الاستعداد للذود عن تراب الوطن وحماية مكتسبات الاتحاد».

    طباعة Email