العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وزراء:الاحتفال باليوم الوطني احتفاء بإنجازات الدولة

    صورة

    أكّد وزراء أن اليوم الوطني هو احتفاء بالإنجازات التي حققتها دولة الإمارات في المجالات كافة، معبرين في الوقت نفسه عن فخرهم بانتمائهم لهذه الدولة التي أعطت الكثير لمواطنيها حيث أبت إلا أن تجعلهم في مصاف الشعوب الذين أثبتوا في كل مناسبة أنهم قادرون على رفع التحدي وتحقيقه للمساهمة في بناء دولة قوية منيعة، رافعين أصدق التهاني إلى القيادة الحكيمة التي لا تزال تحث الخطى بثبات الأولين في رسم السعادة على وجوه أبناء الإمارات والمقيمين فيها.

    أسس صلبة

    من جهته قال معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع: نحتفل باليوم الوطني بكل اعتزاز بالذكرى السادسة والأربعين لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة وقيام الاتحاد على أسس صلبة من هوية وطنية جامعة وقيمٍ وتقاليد أصيلة، ونتذكر بكل تقدير وإجلال الآباء المؤسسين بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، الذين اجتمعت إرادتهم على الوحدة وعملوا بإخلاص وعزيمة لا تلين من أجل بناء وطن موحد وعزيز ينعم فيه شعبه بالأمن والاستقرار.

    وأضاف أن دولة الإمارات تحقق إنجازات متواصلة بفضل روح التلاحم بين الشعب والقيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» ودعم أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وأصبحت الإمارات تتقدم باستمرار في مؤشرات التنافسية العالمية في مجال الرفاهية والتميز والسعادة.

    كما تبوأت دولتنا مكانة رفيعة في المحافل الإقليمية والدولية. وفي هذه المناسبة الوطنية قال معالي العويس: أرفع أسمى آيات التهاني إلى القيادة الرشيدة وإلى شعب الإمارات بذكرى اليوم الوطني متمنياً لدولتنا الغالية مزيداً من التقدم والعزة والرخاء.

    مصدر فخر

    قال معالي سلطان بن سعيد البادي الظاهري وزير العدل إن احتفال الدولة في الثاني من شهر ديسمبر باليوم الوطني يأتي والإنجازات العصرية تتعزز في شتى المجالات واسم الدولة يرتفع شامخاً بين أفضل الدول في العالم في مؤشرات ومجالات التنمية والتفوق والابتكار والريادة.

    وأكد أن ما تحقق وما تقدمه القيادة الرشيدة والمخلصة والحكيمة من رؤية واستشراف لمستقبل واعد حافل بالمنجزات التنموية في المجالات كافة وما حققته على الصعيدين الإقليمي والدولي من حضور قوي وإسهامات واعدة واسم ينظر له العالم كله بكل التقدير والإعجاب كل هذا يؤكد من جديد أن المستقبل واعد وأن إمارات الخير والعطاء..

    وبسواعد أبنائها المخلصين وبتضافر جهود المواطنين وتلاحمهم مع قيادتهم المخلصة ثقتهم المطلقة فيها تملك الكثير والكثير لمستقبل أكثر إشراقاً وقال إن فرحة الاحتفال باليوم الوطني لا تعادلها فرحة لما له من قيمة كبرى وذكرى غالية على أبناء الإمارات.

    إرث حضاري

    من جهتها قالت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة إن اليوم الوطني لدولة الإمارات فرصة للاحتفاء بمسيرة الإنجازات والمكتسبات التي تحققت بفضل الدور التاريخي للوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» في بناء دولة عصرية تكون نموذجاً فريداً في الوحدة والرقي والتطور والازدهار.

    وأكدت معاليها - في كلمة لها بمناسبة اليوم الوطني الـ 46 للدولة - أن احتفالات اليوم الوطني هي تعبير صادق عن الفخر والاعتزاز بالمكانة الفريدة التي وصلت إليها الدولة خاصة وأن إرثيها الحضاري والثقافي العريقين وصلا إلى أنحاء العالم كافة مظهرين الوجه المشرق لدولة أصبحت مركز إشعاع ثقافي على مستوى العالم.

    شموخ وعز

    رفع معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين أصدق التهاني بمناسبة اليوم الوطني السادس والاربعين إلى القيادة الرشيدة، وهنأ حكومة وشعب دولة الإمارات والمقيمين على أرضها بهذه المناسبة الوطنية الغالية.

    وأضاف أن القيادة الرشيدة منذ أن تسلمت راية الوطن حرصت على تعزيز البنيان وتمكين الإنسان الذي يعتبر أساس التنمية وهدفها وذلك انطلاقاً من رؤية واضحة انبثقت عن خطط استراتيجية تحققت بموجبها منجزات ومكتسبات لا حصر لها في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وغيرهما من المجالات في الدولة التي حددت قيادتها الحكيمة التميز والابتكار والاستدامة والسعادة والتسامح وتنمية الموارد البشرية الوطنية بوابة العبور لمستقبل واعد وأكثر إشراقاً».

    وأشار معالي ناصر بن ثاني الهاملي «إلى أن الاحتفال باليوم الوطني يشكل دافعاً لنا جميعا لمضاعفة جهودنا لتلبية تطلعات القيادة وللمساهمة بفاعلية في تحقيق المزيد من التميز لدولتنا الحبيبة التي تشهد في هذه الأيام احتفالات وطنية يشارك فيها المواطنون والمقيمون على حد سواء في أجواء من الألفة والاحترام المتبادل».

    تسامح وخير

    من جهته قال معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة إن الثاني من ديسمبر إلى جانب كونه مناسبة يتشارك الجميع في الاحتفاء بها في سلوك يحمل الكثير من معاني الأخوة والوحدة والتضامن وحب الإمارات والتغني بإنجازاتها فإنه يحمل في طياته بعداً آخر يتمثل في كونه محطة سنوية للتفكر على الصعيد الشخصي والمجتمعي والوطني بما نقدمه كأفراد لدولتنا مقروناً بحس التطلع للمستقبل.

    وقال معاليه إن الثاني من ديسمبر من كل عام يأتي مفعماً بمشاعر الوطنية التي يتشاركها كل مواطن ومقيم على أرض الإمارات فنرى معالم الاحتفاء أينما التفتنا في البيوت ومؤسسات العمل والمدارس والجامعات وغيرها مما يعكس مسيرة الاتحاد وقيمه العميقة وهي قيم التسامح واحترام الآخر وحب الخير على حياة كل من يتخذ من هذه الأرض الطيبة وطناً له.

    إرادة وعزم

    من ناحيتها قالت معالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي وزيرة دولة إنه في اليوم الوطني الخالد الذي يصادف الثاني من ديسمبر من كل عام نستذكر ميلاد دولة أعطت لتأسيسها كل المعاني السامية للإرادة والعزم في مواجهة التحديات وبخطى وثابة ورؤى معمقة لمرتكزات البناء النهضوي الذي سرعان ما غدا شامخاً شموخ قيادة و حكمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه وإخوانه حكام الإمارات.

    وقالت معاليها في كلمة لها بهذه المناسبة إن الانطلاقة كانت عظيمة منذ بدايتها، والوحدة راسخة في بنيانها ومبهرة في إنجازاتها حتى غدت تجربة رائدة في بناء الدولة الحديثة في عالم يشهد تسابقاً في الارتقاء بشتى مفاصل الحياة.

    وأضافت إن من يتأمل صورتها الناهضة المتجددة يدرك بإعجاب ما تحفل به دولة الإمارات العربية المتحدة من تقدم مطرد، ومواكبة لمستجدات العصر ومستلزماته.. وإن ما يتحقق اليوم هو تعبير عن الاستخدام الأمثل للقدرات والطاقات ما أعطى للإنجازات تميزها وترابطها على الصعد كافة..

    فالدولة المزدهرة نتاج رؤية ثاقبة تتوازن فيها أركانها وهذا ما تحرص عليه القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو حكام الإمارات فإنجازاتها شاخصة شامخة ومؤشرات التنمية وإحصائياتها مثار إعجاب مختلف المنظمات المتخصصة الإقليمية والدولية وإن ما تحقق كان مذهلاً مقارنة بالزمن الذي استغرقته هذه الإنجازات حيث اختزلت سنواته إلى حد كبير قياساً بتجارب أخرى في العالم.

    تنمية وتطوير

    أكدت معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة أن دولة الإمارات العربية المتحدة وهي تحتفي بالذكرى السادسة والأربعين لتأسيس الاتحاد قد حققت إنجازات من التنمية والتطوير على كل الصعد، ما يضمن لمجتمعها السعادة وجودة الحياة.

    وتوجهت معاليها بالتهنئة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى مجتمع وشعب دولة الإمارات، بهذه المناسبة الوطنية الغالية، مشددة على أن اليوم الوطني يعبر عن أسمى القيم الإنسانية والإيجابية لمجتمع الإمارات، ويجسد اللحظة الأهم في تاريخ دولة السعادة وجودة الحياة وبناء الإنسان.

    طباعة Email