العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الأوقاف وشؤون القصّر» وقرية العائلة تستحضران الموروث

    احتفلت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في بدبي بمناسبة اليوم الوطني السادس والأربعين، وتضمنت الاحتفالات العديد من الفعاليات الترفيهية والفقرات الفنية والتراثية لإحياء الموروث الإماراتي وتعزيز روح الولاء والانتماء لدولة الإمارات.

    وحضر الحفل طيب الريس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، وعدد كبير من مديري الإدارات والأقسام والموظفين، إضافة إلى عدد من أبناء الموظفين والموظفات.

    وحول احتفالات المؤسسة باليوم الوطني، قال الريس: يمثل اليوم الوطني للشعب الإماراتي الكثير من المعاني الطيبة، في الوحدة والتلاحم والتعاون والعمل الدؤوب للحفاظ على موروث قادتنا واستكمال مسيرتهم في العطاء والارتقاء بالوطن في كافة المحافل، في هذا اليوم نرفع راية إماراتنا خفاقة بين الأمم، ونسترجع بكل فخر واعتزاز ذكرى قيام الدولة على يد فارسها المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

    وأضاف الريس: اليوم الوطني هو رمز للولاء والانتماء للوطن، ونحن في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر نعمل كأسرة تنتمي إلى بيت واحد وهو المجتمع الإماراتي الذي في ظل توجهات قيادته الرشيدة أنه نبع للخير والعطاء والمبادرات السباقة لتطوير الوقف كجزء من منظومة قيمنا.

    طباعة Email