العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    التوسعة تتفق مع خطة بلدية دبي 2020

    400 مليون درهم لتطوير سوق ورسان للخضار والفواكه

    حميد القطامي يكرم حسين لوتاه بحضور خليفة بن دراي وقيادات تنفيذية | من المصدر

    شرعت بلدية دبي في تنفيذ أحد أكبر مشاريعها الخدمية الكبرى لتطوير سوق ورسان للخضار والفواكه بكلفة تصل إلى 400 مليون درهم، وهي خطوة مهمة من الخطوات التي تنتهجها بلدية دبي في الارتقاء بخدماتها على مستوى التسويق الداخلي والخارجي للخضار والفواكه في إمارة دبي وتحقيق المتطلبات والاحتياجات اللازمة لحركة توريد وعرض وبيع وتوزيع وتصدير الخضار والفواكه، وهو ما صرح به المهندس حسين لوتاه مدير عام بلدية دبي.

    وقال خالد شريف العوضي مساعد المدير العام لقطاع رقابة البيئة والصحة العامة رئيس لجنة تطوير السوق، إن بلدية دبي انتبهت بشكل مسبق إلى أهمية ضرورة مواكبة الاحتياجات المتزايدة لمثل هذه الأنشطة والمتوقع توسعها بناءً على تنامي النهضة التي تشهدها الإمارة في كل المحاور والصعد، وأشار إلى أن اهتمام بلدية دبي في هذا الأمر هو الذي دعاها إلى تشكيل لجنة خاصة شملت في عضويتها مديري الإدارات المعنية وعدداً من الفنيين المتخصصين.

    حرص

    وأوضح أن البلدية كانت حريصة كل الحرص على اتباع أسلوب المشاركة والتفاعل المستمر مع تجار السوق لتحديد احتياجات المشروع التطويرية، حيث عقدت معهم اللجنة سلسلة اجتماعات استمعت فيها إلى الصعوبات التي تواجه سير أنشطتهم والمقترحات التشغيلية التطويرية التي من شأنها الارتقاء بالسوق وخدماته وقامت بتحليل كل هذه النقاط ومراعاتها في إعداد نطاق عمل المشروع.

    وأضاف أن هذا المشروع هو إحدى الثمرات التي تحققها بلدية دبي في مجال تسريع تحقيق الرؤى المستقبلية لتطوير الأنشطة الاقتصادية بشكل عام والسوقية على وجه الخصوص.

    وتحدث المهندس جمعة خليفة الفقاعي مدير إدارة الممتلكات عن المحاور الأساسية التي تم أخذها بالاعتبار عند تحديد محاور التطوير في السوق وهي توفير مساحات أكبر للتنزيل والتحميل للبضائع إضافة إلى زيارة عدد مواقف الشاحنات وتوفير الخدمات لها، وتحقيق بيئة صحية ودرجة حرارة مناسبة لعرض البضائع وتوزيعها .

    وكذلك تطوير آلية سير الأنشطة في السوق وتوفير مسارات محددة لكل من العربات والدراجات الهوائية والمشاة وكذلك فصل المسارات الطرقية للشاحنات والسيارات الأخرى.

    وتنظيم أنشطة فرز الخضار والفواكه وفق أصنافها المختلفة، وكذلك آلية تجميع النفايات ونقلها، وأضاف المهندس جمعة الفقاعي عن هيكلية المشروع من الناحية الوظيفية أنه سيتم مراعاة توفير مجمعات لبيع الجملة والمفرق وميزان للشاحنات بالإضافة إلى التحكم بمداخل السوق ومخارجه لضمان انسيابية الحركة المرورية الداخلية والخارجية، وتوفير حاويات النفايات الهيدروليكية تحت سطح الأرض والخدمات الخاصة بالسائقين.

    مكونات

    وعن مكونات المشروع الهندسية تحدث المهندس جابر آل علي مدير إدارة الصيانة العامة وقال إن سوق الخضار والفواكه الحالي في إمارة دبي على قطعة أرض بمساحة إجمالية تقريبية 990330 متراً مربعاً، حيث إن سوق الخضار والفواكه يعتبر من أكبر الأسواق في دولة الإمارات وهو وجهة رئيسية لجميع أنواع الخضار والفواكه سواء كانت قادمة من مختلف أنحاء الإمارات من داخل الدولة أو من خارجها .

    وذلك من خلال النقل البري، البحري أو الجوي، كما أن السوق يعتبر أيضاً من أهم الأسواق لتصدير الخضار والفواكه إلى خارج الدولة مع زيادة متطلبات ما سبق من عمليات داخل السوق والحاجة إلى توفير بيئة ملائمة لهذه الزيادة. وأضاف أنه تمت توسعة ساحتي البيع بالجملة القائمتين بنسبة 50% لكل ساحة وبمساحة إجمالية تساوي 31,168 متراً مربعاً للساحتين وتهيئتهما ليتم توفير بيئة مكيفة ومناسبة لعملية البيع والشراء في تلك الساحات.

     

     

    طباعة Email