«سقيا الإمارات» توفّر مياهاً نقية لملايين المحرومين

صورة

قيم العطاء وعمل الخير مبادئ رئيسية تنطلق منها رسالة دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تمتد أيادي الدولة البيضاء إلى جميع بقاع الأرض تخفف معاناة الإنسان أينما كان بصرف النظر عن جنسه أو عرقه أو دينه، التزاماً بالقيم النبيلة التي تنبع من مبادئ الدين الإسلامي الحنيف والتقاليد العربية الأصيلة.

وجاء إطلاق مؤسسة «سقيا الإمارات» ليشكل إضافة مهمة في مسيرة الدولة في مجال العمل الإنساني، تؤكد أن نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ما زال مستمراً، وعلى دربه تواصل قيادة دولة الإمارات جهودها في خدمة الإنسانية.

تأسيس وأهداف

بدأت «سقيا الإمارات» في يونيو 2014 كحملة أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتوفير مياه الشرب لخمسة ملايين شخص حول العالم، واختتمت الحملة بنجاح كبير بعد أن جمعت 180 مليون درهم في 18 يوماً، تكفي لإنجاز مشاريع لتوفير مياه الشرب لأكثر من 7 ملايين شخص.

تهدف مؤسسة سُقيا الإمارات إلى توفير المياه الصالحة للشرب للمحتاجين والمنكوبين والمحرومين حول العالم، والمساهمة في إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة لقضية شح المياه حول العالم من خلال الدراسات والبحوث والمشاريع التي تستخدم الطاقة الشمسية في توفير المياه النقية.

وحول مبادرات مؤسسة «سقيا الإمارات» في دعم جهود دولة الإمارات الإنسانية، يقول سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس الأمناء: «تؤدي دولة الإمارات العربية المتحدة تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، دوراً رائداً على مستوى العالم في التصدي للتحديات التي تواجه البشرية، فضلاً عن حضورها البارز في توفير الدعم اللازم وتقديم المساعدات الإنسانية في جميع أرجاء العالم، ومد يد العون للمجتمعات الفقيرة ودعم التنمية المستدامة».

وأضاف: «نلتزم في مؤسسة «سقيا الإمارات» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتنفيذ أحد أهم أهداف مؤسسة «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية» ألا وهو مكافحة الفقر والأمراض عبر الإسهام في إيجاد حلول دائمة وجذرية لمشكلة شُحّ المياه حول العالم من خلال البحث عن حلول لتنقية وتحلية المياه، بالإضافة إلى خدمة المناطق التي تعاني من الجفاف أو شح المياه النظيفة وتوفير مياه الشرب النظيفة باستخدام وسائل تقنية حديثة، وتنقية وتحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية.

نفذت «سقيا الإمارات» مشاريع لتوفير مياه شرب نقية لأكثر من 8 ملايين شخص في 19 دولة حول العالم حتى نهاية 2016، بالتعاون مع عدد من الهيئات والمؤسسات الخيرية الرائدة.

تنفذ مؤسسة «سقيا الإمارات» مشروعاتها بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية تحت مظلة «مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية».

حيث نفذت «سقيا الإمارات» 10 مشاريع في غانا وأوغندا والصومال وطاجكستان وموريتانيا ومالي والسنغال بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية في عام 2016. كما تعاونت «سقيا الإمارات» مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي لإغاثة اليمن، ووصل إجمالي عدد المستفيدين من المبادرة إلى أكثر من مليون شخص وفق تقرير الوزارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات