ورشة أمنية متخصصة لـ«مركز الاستراتيجية والتطوير» في شرطة أبوظبي

مكتوم الشريفي وكبار الضباط خلال الورشة | من المصدر

افتتح اللواء مكتوم علي الشريفي، المدير العام لشرطة أبوظبي، فعاليات ورشة عمل أمنية متخصصة نظمها مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي بشرطة أبوظبي، في نادي ضباط القوات المسلحة.

واستعرضت الورشة السيناريوهات الافتراضية لرفع الجاهزية، بحضور مديري عدد من القطاعات والمديريات والإدارات، وعدد من الضباط، وضباط الصف، والأفراد من مختلف التخصصات في شرطة أبوظبي.

وأكد اللواء الشريفي حرص شرطة أبوظبي على دعم جهود التحسين المستمر للعمليات الاستراتيجية، ونقاط القوة الرئيسية، والاستفادة من الممارسات والتجارب العملية السابقة، والتركيز على فرص التحسين بكل إيجابية، ومقارنتها بأفضل الممارسات، بما يعزز تميّز العمل الشرطي والأمني، وفق منهجية متطورة.

وقال الشريفي: إن وجود منتسبي الشرطة من مختلف التخصصات في هذه الورشة يمثل فرصة مهمة لتبادل الآراء بشأن العمل على دراسة المقترحات التي تعزز من جهود التحسين والتطوير في مجالات العمل الشرطي والأمني.

حرص

وأكد العميد الدكتور مهندس إبراهيم الهنائي، مدير مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، المشرف العام على الورشة، حرص شرطة أبوظبي على تأهيل منتسبيها وتطوير مهاراتهم ورفع جاهزية فرق وأجهزة الإنقاذ في الإدارات المعنية، في مختلف مجالات العمل الشرطي والأمني، مؤكداً أهمية وضع الخطط التي تعزز التطوير المتواصل، والبحث المستمر عن فرص التحسين.

أساليب

وتطرّق الهنائي إلى أهمية الأهداف العامة لورشة العمل، مشيراً إلى تعريفها بالأساليب الحديثة، ومناقشة التحديات الرئيسية المرتبطة بالممارسات الميدانية لرفع الجاهزية.وتوصلت الورشة إلى توصيات هادفة لتطوير العمل، وجرى تحليل المعطيات والمعلومات التي طرحها المشاركون، الذين جرى تقسيمهم لمجموعات، وفقاً لاختصاصاتهم في شرطة أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات