في إطار حرص رئيس الدولة وتوجيهات محمد بن زايد

الإمارات تطلق مبادرة "وصية زايد بأهل اليمن"

صورة

في إطار حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" لدعم الشعب اليمني الشقيق .. وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بتنفيذ حملة في مختلف محافظات اليمن لدعم أسر الشهداء والجرحى وذلك بالتزامن مع حلول عيد الأضحى المبارك.

وبمتابعة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.. أطلقت الهيئة - خلال مؤتمر صحفي اليوم - الحملة تحت شعار "وصية زايد بأهل اليمن " وذلك تنفيذا لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تدعوا دائما إلى إيلاء كل الرعاية والتقدير لكافة فئات الشعب اليمني وخاصة أسر الشهداء والجرحى لما قدموه من تضحيات في ميادين الدفاع عن أرضهم.

وتتضمن الحملة توفير احتياجات أسر الشهداء والجرحى من الأضاحي وكسوة العيد وهدايا الأطفال وتوزيع أموال نقدية وأضاحي وقسائم شرائية.. حيث تبدأ عملية التوزيع من 20 أغسطس الجاري وتستمر حتى ثالث أيام عيد الأضحى المبارك في مختلف المحافظات اليمنية بهدف إسعاد هذه الأسر والوقوف إلى جانبها.

وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي - خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته بمقرها - أن دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة تبذل جهودا كبيرة لتعزيز استجابتها الإنسانية تجاه الأشقاء في اليمن منذ اندلاع الأزمة هناك.

وأشار إلى أن الدولة ومنظماتها الإنسانية وعلى رأسها هيئة الهلال الأحمر بقيادة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان قدمت مختلف أشكال الدعم والمساندة للمتأثرين حتى أصبحت الإمارات من أكثر الدول عطاء وسخاء على الساحة اليمنية وتصدت لمسؤولياتها الإنسانية تجاه الأشقاء لتخفيف معاناتهم وتحسين سبل حياتهم وواكبت جميع مراحل الأزمة بالمزيد من المبادرات في مختلف المجالات.

وأضاف الفلاحي " أن هذه الحملة تأتي استمرارا لنهج الإمارات الإنساني والإغاثي والتنموي في اليمن وتعبيرا عما تكنه الإمارات وقيادتها من فخر واعتزاز باليمن الشقيق وشعبه وتستهدف إسعاد أبناء وأسر الشهداء والجرحى خلال أيام العيد المباركة وإدخال الفرحة على قلوبهم كما تأتي تكريما وعرفانا من دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة لما قدمه آباؤهم من تضحيات في سبيل اليمن.

وأوضح أن الهيئة وضعت خطة متكاملة لتوسيع مظلة المستفيدين من الحملة في مختلف المحافظات اليمنية وتنفيذها بالصورة التي تلبي احتياجات الأشقاء هناك وتحقق تطلعات القيادة الرشيدة وذلك بالتعاون والتنسيق مع شركاء الحملة في الإمارات واليمن.

وأكد أمين عام الهلال الأحمر أن اهتمام الإمارات قيادة وشعبا بالظروف الإنسانية السائدة حاليا في اليمن يجسد متانة العلاقات الأخوية والروابط الأزلية التي تجمع بين الشعبين الشقيقين الإماراتي واليمني.

وقال إن تداعيات الأزمة في اليمن خلفت واقعا إنسانيا صعبا في جميع مجالات الحياة الضرورية وفاقمت من حجم المعاناة على الساحة اليمنية .

لذلك كان لا بد من تنوع مبادرات الإمارات لتغطي الاحتياجات الإنسانية وتوفر ظروف ملائمة للأشقاء هناك وهو ما سعت له الإمارات ونجحت في تحقيقه على أرض الواقع الذي تحسن كثيرا في المناطق المحررة التي بدأ سكانها يستعيدون حيويتهم ونشاطهم من جديد.. مؤكدا عزم الإمارات على مواصلة مساعيها الخيرة وبرامجها الإنسانية ومشاريعها التنموية لجعل الحياة هناك أفضل مما كانت عليه في السابق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات